أخبار

دول عربية تعلن مساندتها الأردن بعد حملة اعتقالات طالت مسؤولين وعسكريين
تاريخ النشر: 03 أبريل 2021 19:38 GMT
تاريخ التحديث: 04 أبريل 2021 7:31 GMT

دول عربية تعلن مساندتها الأردن بعد حملة اعتقالات طالت مسؤولين وعسكريين

قال الديوان الملكي في السعودية، اليوم السبت، إن المملكة تؤكد وقوفها التام إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة. وأضاف أن السعودية تؤكد مساندتها الكاملة

+A -A
المصدر: فريق التحرير

قال الديوان الملكي في السعودية، اليوم السبت، إن المملكة تؤكد وقوفها التام إلى جانب المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة.

وأضاف أن السعودية تؤكد مساندتها الكاملة بكل إمكاناتها لكل ما يتخذه الملك عبدالله الثاني بن الحسين والأمير الحسين بن عبدالله الثاني ولي العهد من قرارات وإجراءات لحفظ الأمن والاستقرار.

وأكدت الإمارات تضامنها الكامل مع الأردن ووقوفها وتأييدها ومساندتها التامة لكل القرارات والإجراءات التي يتخذها الملك عبدالله الثاني وولي عهده لحفظ أمن واستقرار الأردن ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما.

وقالت وزارة شؤون الرئاسة في بيان أصدرته اليوم إنه انطلاقا مما يربط البلدين الشقيقين وقيادتيهما من روابط وثيقة وعلاقات تاريخية تؤكد دولة الإمارات أن أمن واستقرار الأردن هو جزء لا يتجزأ من أمنها.

وأضافت: ”تؤكد الإمارات دعمها ومساندتها الكاملة والمطلقة للقرارات والإجراءات كافة التي يتخذها جلالة ملك الأردن وصاحب السمو الملكي ولي عهد الأردن من أجل حماية أمن واستقرار الأردن وصون مكتسباته“.

وعبر ملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة عن دعمه للعاهل الأردني ”وتأييده التام ومساندته الكاملة لكل القرارات والإجراءات التي يتخذها صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية الشقيقة لحفظ أمن واستقرار الأردن الشقيق ونزع فتيل كل محاولة للتأثير فيهما“.

كما أعلنت مصر تضامنها مع الأردن وقيادته المتمثلة في الملك عبدالله الثاني للحفاظ على أمن بلاده. وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية في منشور على فيسبوك: ”مصر تعبر عن دعمها لعاهل الأردن في حفظ الأمن والاستقرار“.

وأضاف: ”تؤكد مصر أن أمن واستقرار الأردن الشقيق جزء لا يتجزأ من الأمن القومي المصري والعربي“.

وقال رئيس الوزراء اللبناني المكلف سعد الحريري في تغريدة: ”أمن الأردن وسلامته قاعدة أساس في أمن العالم العربي وسلامته“.

وأضاف: ”كل التضامن مع القيادة الأردنية والملك عبدالله الثاني في الدفاع عن مكتسبات الشعب الأردني وحماية استقراره ورفض التدخل في شؤونه“.

وقال الأمين العام لمجلس التعاون الخليجي إن المجلس يقف مع الأردن وكل الإجراءات التي يتخذها لحفظ الأمن والاستقرار.

وأعربت وزارة الخارجية الكويتية عن ”وقوف الكويت إلى جانب الأردن وتأييدها لكافة الإجراءات والقرارات التي اتخذها الملك عبدالله الثاني وولي العهد الأمير الحسين للحفاظ على أمن واستقرار المملكة الشقيقة“.

وأكدت الوزارة في بيان لها أن أمن واستقرار المملكة الأردنية الهاشمية من أمن واستقرار دولة الكويت.

وعبرت دولة قطر في بيان لها عن تضامنها التام ووقوفها مع المملكة الأردنية الهاشمية، ومساندتها الكاملة للقرارات والإجراءات التي تصدر عن ملك الأردن لحفظ الأمن والاستقرار وتعزيز مسيرة التقدم والازدهار في البلاد، مؤكدة أن أمن واستقرار الأردن جزء لا يتجزأ من أمن واستقرار قطر.

من جهته، أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس الوقوف إلى جانب المملكة الأردنية ملكا وحكومة وشعبا، مضيفا أن بلاده تدعم ”القرارات التي اتخذها الملك عبد الله الثاني لحفظ أمن الأردن وضمان استقراره ووحدته“.

وقال في بيان: ”إننا ندعم الخطوات التي اتخذها الملك عبد الله للحفاظ على الأمن القومي الأردني، مؤكدا أن أمن الأردن واستقراره مصلحة فلسطينية عليا“.

وأعلنت سلطنة عمان أنها ”تابعت باهتمام بالغ التطورات في المملكة الأردنية الهاشمية، وتؤكد وقوفها التام إلى جانب المملكة بقيادة العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني ابن الحسين، ودعمها الثابت لكل ما من شأنه ضمان أمن الأردن وسيادته واستقراره“. 

وشنت أجهزة الأمن الأردنية مساء اليوم حملة اعتقالات طالت مسؤولين وعسكريين، منهم مستشار سابق للملك عبد الله وأحد أفراد العائلة المالكة.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك