السعودية تنفي اختطاف أحد دبلوماسيها في اليمن

السعودية تنفي اختطاف أحد دبلوماسيها في اليمن

الرياض – نفى مصدر دبلوماسي سعودي رفيع المستوى قيام جماعة الحوثيين، في عدن، باختطاف القائم بأعمال نائب قنصل المملكة في عدن سعيد الشهرى، مؤكدا أن هذه الإشعات لثني الرياض عن الانتقال مع حكومة اليمن الشرعية اليمنية الممثلة بالرئيس عبدربه منصور هادي.

وحذر السفير أسامة نقلي، رئيس الدائرة الإعلامية في وزارة الخارجية السعودية، في بيان له اليوم السبت“ من إشاعات الحوثيين التي تروج لاختطاف دبلوماسيين في عدن، بهدف ثني السفارات من الانتقال مع حكومة اليمن الشرعية.

كان موقع يمني قد أعلن أن دبلوماسيًّا سعوديًّا اختفى في عدن عقب لقاء السفير السعودي بالرئيس هادي.

وقال موقع ”يمن برس“: إن المعلومات الأولية تفيد بأن مسؤولين في السفارة السعودية والقنصلية في عدن أكدوا انقطاع الاتصال بالقائم بأعمال نائب القنصل في مدينة عدن ويدعى سعيد الشهري، منذ ليلة الجمعة.

وأضاف الموقع أن الرئيس هادي التقى اليوم السبت بالسفير السعودي في قصر الرئاسة في عدن.

وكانت أربع دول خليجية، منها السعودية، قد أعلنت نقل أعمال سفاراتها من صنعاء إلى مدينة عدن دعمًا لشرعية الرئيس هادي بعد انتقال الاخير الى المدينة وسيطرة الحوثيين الكاملة على العاصمة صنعاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة