أخبار

ارتباك في مجلس الأمة الكويتي بسبب الاشتباه بإصابة نائب بفيروس كورونا
تاريخ النشر: 17 يونيو 2020 14:23 GMT
تاريخ التحديث: 17 يونيو 2020 15:40 GMT

ارتباك في مجلس الأمة الكويتي بسبب الاشتباه بإصابة نائب بفيروس كورونا

رفع رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الأربعاء، جلسة البرلمان؛ لتعقيم القاعة بعد ورود أنباء إليه من وزير الصحة الدكتور باسل الصباح بالاشتباه بإصابة أحد

+A -A
المصدر: نسرين العبوش– إرم نيوز

رفع رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، الأربعاء، جلسة البرلمان؛ لتعقيم القاعة بعد ورود أنباء إليه من وزير الصحة الدكتور باسل الصباح بالاشتباه بإصابة أحد النواب المخالطين لزملائهم بفيروس كورونا.

وقال الغانم: إن ”وزير الصحة أبلغه أثناء الجلسة اليوم، بأن أحد النواب به اشتباه كبير بالإصابة بالفيروس، وقد خالط في جلسة يوم أمس الطويلة العديد من النواب، وبناءً عليه تم رفع جلسة اليوم، لاتخاذ الإجراءات الاحترازية لتعقيم قاعة المجلس والاستراحات وأماكن تواجد النواب“.

وطالب الغانم النواب، بإعادة الفحص خلال أيام معينة؛ للتأكد من وضعهم الصحي وإن كان هنالك إصابات أو عدوى بينهم.

وباشرت الفرق المعنية بتعقيم قاعة البرلمان؛ عقب ورود أنباء الاشتباه بإصابة النائب الذي لم يتم الكشف عن اسمه.

ونقلت صحيفة ”القبس“ المحلية عن مصدر قوله: إن ”النائب المشتبه بإصابته بالفيروس هو حمدان العازمي الذي حضر جلسة يوم أمس، التي تم خلالها استجواب وزير التربية الدكتور سعود الحربي ووزير المالية براك الشيتان“.

إلا أن العازمي نفى صحة هذه الأنباء، مؤكداً أنه ”أجرى مسحة خاصة بالفيروس وكانت النتيجة سلبية، أي أنه غير مصاب“.

وأثارت جلسة البرلمان يوم أمس، استغراب عدد من المتابعين الذين انتقدوا التقارب بين بعض النواب والوزراء، وعدم التزام البعض بالإجراءات الاحترازية من خلال تقاربهم وتبادل بعضهم للمصافحات والتقاط الصور.

وأشارت صحيفة ”السياسة“ المحلية بتقرير إخباري نشرته يوم الإثنين، قبيل جلسة الاستجوابات الماراثونية، إلى إصابة نائبين بفيروس كورونا بعد إجرائهما الفحوصات، نقلاً عن مصادر صحية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك