الإمارات تؤكد خلوها من فيروس كورونا المستجد.. ودعوات لتأجيل السفر إلى الصين – إرم نيوز‬‎

الإمارات تؤكد خلوها من فيروس كورونا المستجد.. ودعوات لتأجيل السفر إلى الصين

الإمارات تؤكد خلوها من فيروس كورونا المستجد.. ودعوات لتأجيل السفر إلى الصين

المصدر: فريق التحرير

أكد وزير الصحة ووقاية المجتمع الإماراتي عبد الرحمن العويس، اليوم الأحد، خلو الدولة من  فيروس كورونا المستجد، فيما دعت وزارة الخارجية المواطنين الإماراتيين إلى تأجيل سفرهم إلى الصين.

ونقلت وكالة أنباء الإمارات ”وام“، عن الوزير العويس قوله خلال اجتماع فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث الوطني، اليوم الأحد، أن الإمارات ”تخلو من أي حالات مصابة بفيروس كورونا الجديد“، مؤكدًا أن ”كافة الجهات اتخذت الإجراءات الاحترازية اللازمة لمنع وصول الفيروس للدولة“.

وقالت الوكالة إنه ”بناءً على مراقبة الوضع العام داخل الدولة وخارجها، وعقب رفع الإجراءات الوقائية التي اتخذتها جمهورية الصين الشعبية وظهور حالات جديدة في عدة دول أخرى وفقًا لتقارير صدرت من منظمة الصحية العالمية، تم رفع حالة الاستعداد للتعامل مع الحالات بشكل احترازي واستباقي عبر منافذ الدولة وتعميم آليات التعامل الطبي مع المرض من خلال تثقيف الكادر الصحي العامل بالمنشآت الطبية الحكومية والخاصة لمنع وصول المرض وانتشاره بالدولة“.

وشدد الوزير العويس على“ضرورة استسقاء الأخبار من مصادرها الرسمية وعدم تداول الشائعات والمعلومات المغلوطة“.

من جانبه، نفى مركز أبوظبي للصحة العامة، وجود أي مريض مصاب بفيروس كورونا الجديد، داخل دولة الإمارات، مؤكدًا أن ”الشائعة المتداولة عن وجود مريض في أحد مستشفيات إمارة أبوظبي غير صحيحة“.

وأوضح أن“الحالة المتداولة هي لأحد فيروسات كرونا الأخرى المعروفة سابقًا والتي تتلقى العلاج الطبي الاعتيادي“.

وكانت سلطات مطاري أبوظبي ودبي أعلنتا، يوم الخميس الماضي، أنه سيتم إخضاع كل المسافرين الوافدين على متن رحلات مباشرة من الصين للفحص.

وفي السياق كتبت وزارة الخارجية والتعاون الدولي في تغريدة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، إنه ”في ظل ما تشهده عدة دول من انتشار لفيروس الالتهاب الرئوي الجديد كورونا، وحرصًا من وزارة الخارجية والتعاون الدولي على سلامة المواطنين، تدعو وزارة الخارجية مواطني الدولة بتأجيل السفر الى جمهورية الصين الشعبية إلا في حالات الضرورة القصوى“.

وفي وقت مبكر من، اليوم الأحد، عززت الصين القيود على حركة السير سعيًا منها إلى كبح انتشار فيروس كورونا المستجد، بينما تستعد فرنسا والولايات المتحدة لإجلاء رعاياهما من المنطقة الخاضعة للحجر الصحي.

وبحسب الأرقام الصادرة، اليوم الأحد، سجلت في الصين قرابة 2000 إصابة بينها 56 حالة وفاة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com