أخبار

"داعش" يختطف 120 مدنيا من محافظة صلاح الدين العراقية
تاريخ النشر: 16 فبراير 2015 23:34 GMT
تاريخ التحديث: 16 فبراير 2015 23:34 GMT

"داعش" يختطف 120 مدنيا من محافظة صلاح الدين العراقية

المتحدث باسم مجلس شيوخ المحافظة يقول إن "تنظيم داعش خطف خلال عملية مداهمة أجراها في قرية ربيضة شرق تكريت 120 شابا من عشيرتي العبيد والمسارة".

+A -A

صلاح الدين – أعلن مجلس شيوخ محافظة صلاح الدين العراقية (شمال)، اليوم الاثنين، قيام تنظيم داعش باختطاف 120 شابا قرب مدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، 160 كم شمال غرب العاصمة بغداد.

وقال المتحدث باسم المجلس مروان ناجي إن ”تنظيم داعش خطف خلال عملية مداهمة أجراها في قرية ربيضة شرق تكريت 120 شابا من عشيرتي العبيد والمسارة“.

وأضاف ناجي أن ”مجلس شيوخ صلاح الدين يناشد القوات الامنية العراقية بالتدخل لإنقاذ المدنيين من بطش التنظيم الإرهابي الذي عاث في الارض فسادا وأهلكت الحرث والنسل“.

وأوضح أن ”مجلس شيوخ صلاح الدين يخشى من قيام التنظيم بارتكاب مجزره بحق أبناء قبيلتي العبيد والمسارة كتلك التي سبقتها بحق ابناء قبائل الجبور والبو نمر والبو فهد“.

وأشار إلى أن المجلس طالب الحكومة الاتحادية بالإسراع بتحرير محافظة صلاح الدين من ”دنس الإرهاب ”وانقاذ الأهالي من بطش التنظيم الذي ارتكب أفظع الجرائم بحق اهالي صلاح الدين.

وفي 10 يونيو/ حزيران الماضي، سيطر تنظيم ”داعش“ على مدينة الموصل مركز محافظة نينوى (شمال)، قبل أن يوسع سيطرته على مساحات واسعة في شمال وغرب وشرق العراق، وكذلك في شمال وشرق سوريا، وأعلن في نفس الشهر، قيام ما أسماها ”دولة الخلافة“. وتخضع مدينة تكريت أيضا منذ حزيران / يونيو لسيطرة تنظيم ”داعش“.

وتعمل القوات العراقية وميليشيات موالية لها وقوات البيشمركة الكردية (جيش إقليم شمال العراق) على استعادة السيطرة على المناطق التي سيطر عليها ”داعش“، وذلك بدعم جوي من التحالف الدولي، بقيادة الولايات المتحدة، الذي يشن غارات جوية على مواقع التنظيم منذ أكثر من 5 أشهر.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك