الكويتيون يشكون ارتفاع أسعار أضاحي العيد

الكويتيون يشكون ارتفاع أسعار أضاحي العيد

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

شكى مواطنون ومقيمون في الكويت، من ارتفاع أسعار ذبائح عيد الأضحى المبارك، هذا العام مقارنة مع الأعوام السابقة، فيما بدت الاستعدادات والتحضيرات للعيد وفق المعتاد.

ويحل عيد الأضحى على الكويتيين هذا العام، وسط تحضيرات روتينية اعتادها البلد الخليجي كالسفر لقضاء عطلة العيد في الخارج.

وبدأ الكويتيون والمقيمون قبل أيام قليلة بالإقبال على سوق الأغنام لشراء أضاحيهم، لكنه رغم هذا الإقبال فقد أبدى السكان استغرابهم من ارتفاع أسعار الأضاحي هذا العام بشكل ملحوظ، مطالبين الجهات الرسمية بمراقبة السوق؛ لضبط الأسعار، ومنع التلاعب بها.

وتقول تقارير محلية إن أسعار الأضاحي تختلف بين الأضاحي المحلية والمستوردة، إذ يتراوح سعر الخروف النعيمي الكويتي والسعودي بين 120 و140 دينار، في حين تراوح سعر الخروف الأردني بين 90 و100 دينار، والخروف السعودي بين 110 و115 دينار، وسجل الجورجي أقل الأسعار بمبلغ 85 دينار.

وأشارت التقارير، إلى توافر العديد من أصناف الأغنام المستوردة في السوق، من بينها الرومانية، والاسترالية، والنجدي، والنعيمي بأنواعه السعودي والكويتي والأردني، إضافة إلى الغنم الصومالية والسودانية، والغنم الجورجية.

وحول ارتفاع الأسعار عن الأعوام السابقة، نقلت تقارير عن الباعة والتجار في سوق الأغنام، أن السبب في ذلك يرجع إلى قلة المعروضة في السوق وعدم جلب بعض الأنواع من الخارج، وقد أشار آخرون إلى أن الارتفاع بسبب تعمد بعض التجار تأخير عرض المواشي لليوم الأخير قبل العيد للحصول على أعلى سعر.

وبالرغم من تباين الآراء بين المستهلكين والتجار حول أسعار الأضاحي، تسعى الجهات المعنية في وزارة التجارة لمراقبة الأسعار من خلال فرقها التي تقوم بجولات على الأسواق لرصد الأسعار لضبطها أيام العيد ومنع الاحتكار وتقليص الأعداد لرفع الأسعار تحت طائلة اتخاذ الإجراءات القانونية تجاه المخالفين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com