إيران تدرس خفض سعر النفط في الموازنة

إيران تدرس خفض سعر النفط في الموازنة

المصدر: طهران - من أحمد الساعدي

كشف وزير الاقتصاد والشؤون المالية الإيراني على طيب نيا، عن دراسة مشروع موازنة العام المقبل (يبدأ 21 مارس/آذار2015)، والمقدم للبرلمان الذي أعتمد سعر النفط بواقع 70 دولارا للبرميل إلا إنه يعكف حاليا على خفضه الى 40 دولارا.

وجدد الوزير الإيراني في مؤتمر صحفي من مدينة قم وسط إيران، على ضرورة العمل على شطب النفقات الإضافية وتعليق بعض المشاريع لتجاوز مرحلة تراجع أسعار النفط.

وأوضح أن معدل أسعار النفط بلغ 105 دولارات في النصف الأول من العام الماضي، إلا إنه نزل إلى 40 دولارا ومن المتعذر التنبؤ إلى أي مستوى ستنخفض الأسعار وسط تكهنات كثيرة بهذا الموضوع.

واعتبر وزير الاقتصاد، أن تراجع أسعار النفط يستهدف إيران وروسيا في المنطقة، وأن العدو وبهدف الضغط على طهران أوجد مثل هذه الظروف، بعد ما أعلنت إيران بشكل مستمر في المفاوضات بعدم فاعلية الحظر المفروض عليها.

وواصلت أسعار النفط هبوطها أكثر من واحد بالمائة اليوم (الأربعاء 14 يناير/ كانون الثاني 2015) بعد أن لامست أدنى مستوياتها في نحو ست سنوات خلال الجلسة السابقة مواصلة خسائرها وسط بيع واسع النطاق في السلع الأولية الأخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com