بينهم عبدالحكيم الفضلي.. تفاصيل الـ“بدون“ المقبوض عليهم في الكويت

بينهم عبدالحكيم الفضلي.. تفاصيل الـ“بدون“ المقبوض عليهم في الكويت

المصدر: فريق التحرير

ألقت أجهزة الأمن الكويتية اليوم السبت القبض على عدد من ناشطي ”البدون“ على خلفية تظاهرة احتجاجية تطالب بحقوق هذه المجموعة عقب انتحار شاب من أفرادها تحت وطأة الظروف الناجمة عن وضعه كشخص غير محدد الجنسية.

وقال ناشطون إن اعتقالات اليوم شملت الناشط البارز في صفوف البدون عبدالحكيم الفضلي وآخرين هم عواد العونان وأحمد العونان وعبدالله الفضلي ومتعب العونان ومحمد العنزي ويوسف العصمي ونواف البدر وكامل العنزي وآلاء السعدون.

وذكر حساب مؤيد للبدون أن آلاء السعدون تم الإفراج عنها في وقت لاحق.

وكانت السعدون من ضمن المشاركين في احتجاجات البدون الأخيرة.

فيما نفت مصادر متطابقة ما تردد عن اعتقال والدة الناشط عبدالحكيم الفضلي، حيث قال عدد من النشطاء والمحامين إنه لم يتم القبض عليها كما أشيع وإنما تواجدت في مخفر الشرطة للاطمئنان على نجلها الذي يعد من قاد محتجي البدون.

وكتبت الناشطة الحقوقية هديل بوقريص: ”للتو خرجت من منزل الزميل عبدالحكيم الفضلي أسرته وأخواته في حالة انهيار وتم اعتقال عبدالحكيم وعبدالهادي والأم والأخوات في المنزل لم يتم اعتقالهم بل توجهوا لمخفر الجابرية لحاقًا بعبدالحكيم وعبدالهادي.“

وكتب الفضلي في آخر تغريدة له قبل الاعتقال: ”نحن مستمرون ، ولن ترهبنا القبضة الأمنية عن الاستمرار بالمطالبة بحقوقنا الآدمية. نلقاكم بعد قليل في ساحة الحرية يا آحبه.“

وزادت قضية انتحار ”البدون“ الشاب، عايد حمد مدعث (20 عامًا) قبل أيام من توتر قضية بدون الكويت، حيث خرج نشطاؤهم مطالبين بالاحتجاج وحل مشكلتهم على خلفية هذه الواقعة.

وتداول نشطاء أنباء بأن سبب انتحار الشاب هو ”الوضع المادي الذي يعاني منه وطرده من وظيفته لعدم حمله بطاقة أمنية“، الأمر الذي أثار تعاطف النشطاء معه ومع قضية ”البدون“ وإلقاء اللوم على الجهات المعنية بهذه القضية لعدم إيجاد حل للمشاكل التي يعاني منها أبناء هذه الفئة.

وتعتبر قضية ”البدون“ في الكويت من أبرز القضايا الشائكة، التي لا تغيب عن النقاشات الشعبية والرسمية، وسط مطالبات بوضع حل جذري لهذا الملف.

وتقدر السلطات الكويتية عدد ”البدون“ الكامل بأقل من 100 ألف شخص، لكنها لم تعترف إلا بنحو 32 ألفًا منهم، وتقول إن الباقين هم من جنسيات أخرى، لكن الكثيرين منهم يتمسكون بشدة بمطلب الحصول على الجنسية الكويتية ويقولون إنهم مواطنون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com