المذيعات السعوديات بزيّ موحد في أول أيام 2015

المذيعات السعوديات بزيّ موحد في أول أيام 2015

الرياض – تبدأ المملكة العربية السعودية تطبيق قرار توحيد زيّ المذيعات في مختلف القنوات السعودية اعتباراً من يوم غد الخميس – أول أيام شهر كانون الثاني / يناير 2015، وسط انقسام كبير بين مؤيد ومعارض لهذه الخطوة في المملكة.

ويرتبط هذا القرارا فيما وصفه البعض بـ ”نجاح“ عضو مجلس الشورى نورة العدوان في إقناع لجنة الشؤون الثقافية واﻹعلامية بالمجلس بتبني توصيتها بإلزام المذيعات بارتداء العباءة والطرحة، والتزام زي موحد أثناء ظهورهن على الشاشة، رغم الهجوم المضاد الذي شنته مذيعات التلفزيون السعودي ضدها، فيما توقعت شبكة إرم الإخبارية وقتها أن تُحدث مداخلة ”عدوان“ صدىً داخل المجتمع السعودي.

وبموجب قرار هيئة الإذاعة والتلفزيون، سترتدي المذيعات زياً يتكون من العباءة مع غطاء للرأس، وسيكون الزي موحداً لجميع القنوات مع إضافة لكل قناة بلون شعارها المميز.

وبحسب صحيفة الرياض، تأتي هذه الخطوة ضمن الخطوات التطويرية التي تعتزم الهيئة اتخاذها على مستوى الشكل والمضمون مع بداية العام الميلادي الجديد.

ويأتي ذلك بعد حوالي شهر على حادثة ظهور مذيعة أخبار سعودية غير محجبة على إحدى قنوات التلفزيون السعودي، وهو ما أثار جدلاً واسعاً على مواقع التواصل الاجتماعي.

وتناقلت وسائل إعلام محلية ومدونون على مواقع التواصل الاجتماعي، حينها، صورة للمذيعة غير المحجبة وهي تقرأ نشرة أخبار في القناة الإخبارية السعودية في أول أيام عيد الفطر.

ورغم أن ظهور النساء غير محجبات في قنوات التلفزيون السعودي الرسمي أمر شائع بالنسبة للمسلسلات الدرامية التي تعرضها أو للضيفات في برامج حورية عبر تلك القنوات، إلا أن مذيعات الأخبار يظهرن، عادةً، محجبات.

وكانت العضو ”نورة عدوان“ انتقدت في إحدى مداخلاتها في سبتمبر/أيلول الماضي تبرج مذيعات التلفزيون السعودي وهو إحدى المؤسسات الرسمية في الدولة.

وقدمت التوصية، وهي تلزم المذيعات السعوديات بالحشمة عند الظهور الإعلامي من خلال ارتداء العباءة وغطاء الرأس (الطرحة) والتقليل من التبرج، لتضاف إلى بنود المشروع.

وقالت مصادر، حينها، إن مداخلة ”عدوان“ انطوت على إهانة للمذيعات السعوديات في القنوات السعودية، بعد أن وصفتهن بـ ”التبرج واستخدام المكياج الصارخ“، فيما طالبت بإلزامهن بالزي السعودي والاحتشام وعدم استخدام أدوات الزينة.

وتأتي التوصية، ضمن مشروع يتألف من 27 مادة، وتهدف إلى ”تنظيم وتطوير نشاط الإعلام المرئي والمسموع داخل المملكة والعمل على توفير البيئة الاستثمارية الملائمة له، والعمل على أن يكون محتواه متسقاً مع السياسة الإعلامية للمملكة“ العربية السعودية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة