حادثة سرقة تؤرق وزارة الداخلية الكويتية

حادثة سرقة تؤرق وزارة الداخلية الكويتية

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

تخشى السلطات الأمنية في الكويت من استغلال كميات كبيرة من الملابس العسكرية التي سرقت من أحد المخازن، في انتحال صفة رجال الأمن، وتنفيذ الجرائم بسهولة.

ورغم أن رجال الأمن قبضوا على المتهم بحادثة السرقة، إلا أن مخاوف كبيرة أثيرت بعدما تبين أنه باع قسماً كبيراً منها لعدد من الأشخاص المجهولين.

وتقدر قيمة المسروقات بنحو 20 ألف دينار، وتشمل الملابس والمتعلقات العسكرية الخاصة بالجيش والداخلية والحرس الوطني.

وقالت إدارة الإعلام الأمني بوزارة الداخلية، إن رجال الإدارة العامة للمباحث الجنائية يعملون على ضبط الأشخاص الذين اشتروا هذه الملابس من الوافد الآسيوي المتهم بالسرقة للحيلولة دون قيامهم بانتحال صفة رجال الأمن.

وتقول تقارير محلية، إن جرائم السلب بالقوة بأنواعها المختلفة استشرت بشكل كبير في الآونة الأخيرة، وبأساليب مختلفة، خصوصاً انتحال المجرمين صفة رجال المباحث لسلب الضحايا، وتحتل هذه الظاهرة المركز الأول بين الجرائم المسجّلة في مخافر البلاد ولدى الجهات الأمنية المختصة.

وشهدت الكويت نحو 500 جريمة سلب بالقوة خلال النصف الأول من العام الجاري، وسجلت أغلبها ضد مجهول، بعد أن فشلت الأجهزة الأمنية في كشف الجناة المتورطين فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com