الحوثيون يوافقون على الانسحاب من جامعة صنعاء

الحوثيون يوافقون على الانسحاب من جامعة صنعاء

صنعاء – وافق مسلحو جماعة أنصار الله (الحوثيين) اليوم الأربعاء، على الانسحاب من جامعة صنعاء الحكومية، بعد نحو شهرين من احتجاجات طلابية طالبت برحيلهم.

وأكدت مصادر إعلامية أن مسلحي الحوثي قرروا الانسحاب وتسليم أسلحتهم إلى رئاسة الجامعة، تمهيداً لتسلم مدنيين حراستها.

ولم يُعرف على الفور وقت انسحاب الحوثيين واستبدالهم بحراسة مدنية، كما يطالب الطلاب المحتجون، كما لم يتسن الحصول على تعقيب فوري من جانب الحوثيين بخصوص هذا الأمر.

ومنذ حوالي شهرين، نظم طلاب في جامعة صنعاء عدة تظاهرات طالبت بإخراج الميليشيات، في إشارة إلى مسلحي الحوثي، واستبدالها بحراسة مدنية.

ومنذ سيطرة جماعة الحوثي على صنعاء في 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، ينتشر مسلحون حوثيون في حرم جامعة صنعاء، وعلى بواباتها تحت مسمى ”اللجان الطلابية الثورية“، دون أن يؤدي هذا إلى توقف الدراسة المستمرة حتى اليوم‎.

وبنفس الطريقة، اقتحم الحوثيون مقارًا حكومية مدنية وعسكرية، واحتلوها، وتدخلوا في شؤونها المالية والإدارية، كالعودة إليهم في مسائل التوظيف، وصرف رواتب ومستحقات مالية، وهو الأمر الذي تكرر مع مؤسسات خاصة مختلفة، بحسب مسؤولي أمن، وشهود عيان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة