”بدون“ الكويت يترقبون محاكمة أرفع مسؤول حكومي عن ملفهم المعقد

”بدون“ الكويت يترقبون محاكمة أرفع مسؤول حكومي عن ملفهم المعقد

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

بدأ النشطاء ”البدون“ في الكويت، ومناصروهم، حملة إعلامية، عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعي، لترقّب حكم قضائي هام لهم قبيل بدء أول جلسة محاكمة ضد رئيس الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع هذه الفئة صالح الفضالة، بعد تقديم شكوى ضده قبل أشهر من قبل المحامية عبير الحداد.

وباشر النشطاء ومناصرو قضية ”البدون“ التصعيد الإعلامي عقب إعلان المحامية الحداد عن موعد أولى جلسات المحاكمة ضد الفضالة المقرَّرة يوم الخميس، بعد تقديمها شكوى ضدّه في وقت سابق بتهمة ”ممارسة عمله كرئيس للجهاز المركزي بشكل غير قانوني لانتهاء مدة عمله“.

وكانت المحامية الحداد المعروفة بـ“وكيلة المتضررين من البدون“ برَّرت شكواها ضد الفضالة ”بانتهاء مدة عمله في الجهاز، وأن مباشرته للعمل باتت غير قانونية؛ لأن التمديد الذي تم بمرسوم أميري هو للجهاز المركزي وليس لرئيسه“.

وأنشِئ الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع ”البدون“ بمرسوم من أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح سنة 2010 لمدة 5 سنوات، ثم تمَّ تمديده سنة 2015 بمرسوم آخر لمدة سنتين، تبعه عام 2017 مرسومٌ آخر لتمديده 3 سنوات.

وتحت وسم (#محاكمة_صالح_الفضالة) ازدحم موقع ”تويتر“ بالتغريدات المتباينة بين من أبدى رغبته ببدء محاكمة الفضالة، الذي يعتبر أرفع مسؤول حكومي في قضية ”البدون“، وبين من ناصَر الفضالة، ووصفَ المطالبين بمحاكمته بـ“المزورين“.

وأيَّد الناشط في قضية ”البدون“ عبدالحكيم الفضلي شكوى المحامية، قائلًا: ”الرئيس السابق يمارس عمله بصورة غير شرعية وذلك لانتهاء مرسوم تعيينه؛ ما يعني زوال صفته كرئيس للجهاز وانفصام علاقته بالجهاز المركزي وما يترتب من آثار. دواوين تيارك العنصري التي كنت تعرض بها معلومات الناس دون وجه حق لن تنفعك“.

وقال الناشط أنور الروقي: ”عليه أن يشرب من الكأس ذاته الذي سقى منه الناشطين من الكويتيين البدون بعد ملاحقتهم وإرهاقهم قضائيًّا ومحاولة ترهيبهم أو إسكاتهم.. ستتم محاكمته هو وملاحقته قضائيًّا من المحامية الحرة عبير الحداد وهو يوم منتظر بإذن الله“.

في المقابل، لاقت شكوى المحامية انتقاد بعض النشطاء، ومنهم الناشط خالد البرغش الذي قال: ”مع احترامي للمحامية عبير الحداد، أين كنتِ عندما حرق شبان من البدون أنفسهم وأضرموا أجسادهم بالنار، هنا تقع المسؤولية الحق في المحاكمة وليست على كتاب تمديد! إن كنتِ فعلاً محامية تدركين وتوقنين مدى فشل تلك المرافعة قبل رفعها للمحكمة“.

وعلق الناشط نجدي السبيعي: ”مقيمون بصورة غير قانونية يطالبون بمحاكمة العم الفاضل ابن الكويت البار كاشف زيفهم ودجلهم وتزويرهم“.

وتأتي الدعوى القضائية ضد رئيس الجهاز المركزي لمعالجة أوضاع ”البدون“ بعد أشهر من استمرار إثارة القضية في الكويت عبر وسائل الإعلام ومواقع التواصل، وإقامة الاعتصامات للمطالبة بحل قضيتهم، لتشكل شكوى المحامية بارقة أمل، والتي من المتوقع أن تستمر المحاكمة بخصوصها بضع جلسات، قبل أن يصدر الحكم النهائي فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com