الجيش اليمني يوجه صفعة قاسية للقاعدة‎

الجيش اليمني يوجه صفعة قاسية للقاعدة‎

صنعاء – أعلن مسؤول كبير أن القوات الخاصة اليمنية تمكنت الثلاثاء من تحرير ثمانية رهائن بينهم أجنبي على إثر هجوم شنته على الخاطفين المنتمين إلى تنظيم القاعدة المتطرف والذين قتلوا في الهجوم.

ولم يوضح المسؤول في اللجنة الأمنية العليا الذي نقلت تصريحه وكالة الأنباء اليمنية الرسمية سبأ، لا مكان الهجوم ولا جنسية الرهينة الأجنبي ولا مدة احتجاز الرهائن لدى القاعدة.

وأكد المسؤول أنه ”بعد تلقي الأجهزة الأمنية معلومات حول مكان تواجد العناصر الإرهابية التابعة لتنظيم القاعدة تلني قامت باختطاف ثمانية رهائن منهم سبعة يمنيين وآخر أجنبي، نفذت قوات مكافحة الإرهاب في الساعات الأولى من فجر اليوم (الثلاثاء) عملية نوعية ناجحة نتج عنها تحرير جميع الرهائن“.

وأضاف أن الخاطفين السبعة قتلوا فيما أصيب احد عناصر القوات الأمنية اليمنية بجروح طفيفة.

وفي السنوات الخمس عشرة الأخيرة تعرض مئات الأشخاص للاختطاف في اليمن، غالبيتهم العظمى من أفراد القبائل بهدف الضغط على الحكومة. وقد أفرج عنهم جميعا سالمين في وقت سريع، معظمهم مقابل فدية أو تنازلات من قبل السلطات.

ويحتجز تنظيم القاعدة في الجزيرة العربية، الذي تعتبره الولايات المتحدة اخطر التنظيمات، مواطنا من جنوب أفريقيا منذ أيار/مايو الماضي، ودبلوماسيا سعوديا منذ 2012 وإيرانيا منذ تموز/يوليو 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com