تقرير: قطر تحضر لمظاهرات مأجورة ضد ولي العهد السعودي في الأرجنتين

تقرير: قطر تحضر لمظاهرات مأجورة ضد ولي العهد السعودي في الأرجنتين

المصدر: قحطان العبوش– إرم نيوز

قالت صحيفة ”الحياة“ السعودية، في تقرير لها، اليوم الجمعة، إن قطر تحضر لتنظيم مظاهرات مأجورة في الأرجنتين ضد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، الذي سيشارك في قمة مجموعة الدول الـ 20، التي ستنعقد في بيونس آيرس نهاية الشهر الجاري.

وأوضحت الصحيفة اليومية، أن ”تقارير متعددة، سرت منذ أمس، عن نوايا قطرية لاستئجار مجاميع بشرية للتظاهر في الأرجنتين ضد المملكة مع رفع صور خاشقجي، وأخرى عن حرب اليمن“.

وأضافت الصحيفة أن المظاهرات المفتعلة التي ذكر أيضًا أن تركيا تدعمها، ”ستأتي بالتزامن مع مشاركة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، في قمة مجموعة الـ 20، التي ستُنظم من 30 تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، وحتى الأول من كانون الأول/ديسمبر المقبل“.

ونسبت الصحيفة لـ ”تسريبات متواطئة“، قولها إن قطر سترسل ”متظاهرين مزيفين إلى الأرجنتين، لينظموا مظاهرات أمام مقر انعقاد اجتماع قادة مجموعة الـ 20، ويرفعوا صور خاشقجي ويهتفوا ضد الأمير محمد بن سلمان“.

وعلّقت الصحيفة على المبادرة القطرية بالقول: ”دأبت سياسة العداء القطرية على ترويج دعاية كيدية ضد السعودية، وبقية عواصم الإجماع العربي، مستغلة في ذلك كل المناسبات الدولية؛ لإظهار أن سياسات تلك البلدان لا تلقى إجماعًا عربيًا كافيًا، وذلك عبر توجيه وتوظيف عدد من المرتزقة والمأجورين وتصويرهم عبر الإعلام بوصفهم معارضة“.

وتابعت: ”حدث ذلك أثناء زيارة بن سلمان إلى لندن أثناء استقبال رئيسة الوزراء البريطانية في مقر الحكومة، إذ بذلت الدوحة جهدًا كبيرًا للعب دور تخريبي للزيارة وتصويرها بغير الناجحة“.

واختتمت الصحيفة تقريرها بالقول: ”استمرت المحاولات القطرية في عملية التشويه قبل الزيارة بأسابيع، عبر ضخ كمية غير عادية من التقارير والتحليلات المصطنعة على عادة القنوات الممولة قطريًا، عن تأجيل الزيارة، وعرائض نيابية لا وجود لها تطالب بعدم استقبال الأمير، وتشغيل بعض المتظاهرين بأجور تحسب بالساعة لكل وقفة، وباءت تلك المحاولات بالفشل الذريع“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة