أول تعليق رسمي سوري على أنباء إعادة الإمارات افتتاح سفارتها في دمشق

أول تعليق رسمي سوري على أنباء إعادة الإمارات افتتاح سفارتها في دمشق

المصدر: إرم نيوز

في أول تعليق رسمي سوري، عقب أنباء وتقارير تفيد بنية الإمارات إعادة افتتاح سفارتها في سوريا، قال نائب وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، إن تأكيد هذه الأنباء أو نفيها شأن يخص الإمارات.

ونقلت صحيفة ”الوطن“ السورية، المقربة من الحكومة السورية، عن المقداد قوله، ”نرحب بأي خطوة من أجل أن تعيد الدول العربية التي أغلقت سفاراتها في دمشق، العمل على أرض سوريا“.

وردًا على تقارير بشأن إعادة افتتاح سفارة الإمارات، أفاد المسؤول السوري بأن ”قرار إعادة السفارة يخص الإمارات، وهي دولة ذات سيادة، وهي التي تعلن وتذيع هذا الخبر“.

يشار إلى أن السفارة السورية في أبو ظبي، لم تغلق أبوابها خلال سنوات الأزمة السورية، وهي لا زالت تواصل عملها، خاصة تقديم خدمات ضرورية لعشرات آلاف السوريين المقيمين في الإمارات.

وكانت جامعة الدول العربية أصدرت قرارا في شهر تشرين الثاني/نوفمبر 2011، يقضي بتعليق عضوية سوريا في الجامعة، وتضمن القرار آنذاك، مطالبة الدول العربية بسحب سفرائها من دمشق، لكن القرار اعتبر ذلك شأنًا سياديًّا لكل دولة.

وغادرت غالبية البعثات الدبلوماسية العربية والأجنبية دمشق، مع توسّع رقعة الاحتجاجات في البلاد نهاية 2011؛ لأسباب سياسية وأمنية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com