بالفيديو والصور.. استنفار في الكويت استعدادًا لعاصفة مطرية جديدة

بالفيديو والصور.. استنفار في الكويت استعدادًا لعاصفة مطرية جديدة

المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

شغلت توقعات الطقس في الكويت، للساعات والأيام القليلة القادمة، سكان البلد الخليجي، بعد أن شملت تأكيدات بحدوث تقلبات عاصفة مصحوبة بأمطار غزيرة، ليبدأ الكويتيون، مساء الثلاثاء، استعداداتهم من متاجر الغذاء وأفران الخبر ومحطات الوقود لما تخبئه لهم الطبيعة.

فبعد ساعات قليلة من إعلان مجلس الوزراء الكويتي تعطيل الجهات الرسمية في البلاد يوم الأربعاء، تحسبًا للطقس المتقلب القادم، بدأ الكويتيون والمقيمون في البلاد، بالاستعداد للعاصفة المطرية القادمة.

وشهدت أفران الخبز ومتاجر الأغذية ومحطات الوقود، ازدحامًا غير معهود، مساء الثلاثاء، حيث يسعى السكان لتأمين احتياجاتهم لتجنب الخروج في اليومين القادمين ومواجهة احتمال غرق الشوارع بمياه الأمطار.

وتحولت مواقع التواصل الاجتماعي، لساحة تواجد فيها عدد كبير من السكان، لتبادل النصائح حول أفضل الطرق للتنقل، والمتاجر والأفران المفتوحة في الليل وقليلة الازدحام، وغيرها من النصائح التي تتنوع بتنوع تجارب السكان.

وأعلنت بعض مؤسسات القطاع الخاص إغلاق أبوابها يوم الأربعاء خشية من مفاجآت الطقس، واستجابة لدعوات العاملين في ذلك القطاع، وسط توقعات بغيابات كبيرة عن العمل في الشركات والتي ستواصل عملها.

وقصرت وزارة الداخلية الكويتية العطلة الرسمية يوم الأربعاء، على موظفيها المدنيين، ودعت موظفيها العسكريين للاستعداد للساعات القادمة، حيث يوكل لهم مهام متعددة في هكذا ظروف.

وعاشت الكويت في الأيام الماضية تجربة مريرة مع الأمطار الغزيرة عندما غمرت كميات كبيرة من المياه شوارع رئيسية ومنازل في البلاد، وتسببت باحتجاز عدد من الأشخاص والمركبات بجانب خسائر مادية كبيرة انتهت بإعلان وزير الأشغال العامة ووزير الدولة لشؤون البلدية في الكويت، حسام الرومي، استقالته بعد انتقادات شعبية لاذعة.

ويعيش في الكويت قرابة أربعة ملايين نسمة، نحو ثلثيهم من الوافدين الأجانب، ويتوزعون على ستة محافظات، تشملها جميعًا توقعات الطقس المتقلب المقبل.

ورغم سخرية البعض من الاستعدادات الحاصلة من قبل عدد كبير من السكان، إلا أن تقلبات الطقس والأمطار الغزيرة في الكويت ومنطقة الخليج العربي بشكل عام، تثير مخاوف كبيرة لدى السكان بسبب الضحايا الذي يقضون في تلك الأجواء العاصفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com