الحوثيون ينفون تعاون القبائل اليمنية مع القاعدة – إرم نيوز‬‎

الحوثيون ينفون تعاون القبائل اليمنية مع القاعدة

الحوثيون ينفون تعاون القبائل اليمنية مع القاعدة

المصدر: صنعاء -

نفى عضو المكتب السياسي لجماعة أنصار الله الحوثية في اليمن علي القحوم اليوم الخميس تعاون رجال القبائل في مدينة رداع بمحافظة البيضاء مع تنظيم القاعدة.

وقال القحوم إن ما أورده القيادي في القاعدة جلال بلعيدي يراد به التضليل على ما يجري على أرض الواقع، مضيفا: ”لا يوجد قبائل تقاتل في صفوف التنظيم الذي يقوم بتنفيذ مؤامرة خارجية على أرض الواقع، وهذا تضليل على الإنجاز الذي يقدمه أبناء الشعب اليمني ضد تنظيم القاعدة“، وأشار القحوم إلى أن أمريكا حريصة كل الحرص على حياة أفراد تنظيم القاعدة التي تتخذ منه ”ذريعة“ لاحتلال الشعوب، على حد قوله.

وكانت جماعة أنصار الشريعة، إحدى فروع تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية، بثت تسجيلا صوتياً مساء أمس الأربعاء ظهر فيه القيادي في التنظيم جلال بلعيدي يتحدث فيه عن مستجدات الحرب مع الحوثيين في مدينة رداع محافظة البيضاء جنوب شرق العاصمة.

وقال بلعيدي إن أعضاء تنظيم القاعدة ”انتزعوا“ الزمام من الحوثي من خلال إجباره على التقهقر وإرباك أوراقه عن طريق العمليات التي يقومون بها والتي كان آخرها اقتحام مدينة رداع من ثلاثة محاور مكنت المجاهدين من التقدم إلى وسط المدينة.

وأشار بلعيدي إلى عدة عمليات قامت بها عناصر التنظيم في مدينة رداع منها التفجيرات والكمائن وقطع الإمدادات عن الحوثيين، معترفاً بمقتل العديد من قيادات التنظيم في المديرية.

وأضاف بلعيدي: ”المجاهدون بالتعاون مع رجال القبائل تمكنوا من صد هجوم الحوثي وقتلوا أكثر من 30 حوثياً في منطقة خبزة، بينما هناك اتفاق أمريكي حوثي في هذه الحرب التي تدور رحاها حاليا“ ، مشيراً إلى أن غارات الطائرات بدون طيار يعد دليلاً على التعاون الأمريكي الحوثي.

ويعتبر بلعيدي من القيادات الميدانية في التنظيم والتي توصف بالشرسة، حيث ارتكب في آب/اغسطس الماضي ”مذبحة“ في حق 14 جندياً في محافظة حضرموت جنوب اليمن، وبلعيدي هو من أبناء قبائل المراقشة في محافظة أبين جنوب اليمن

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com