”أمنيستي“: قطر لا تدفع أجور العمال الأجانب في ورش مونديال 2022 – إرم نيوز‬‎

”أمنيستي“: قطر لا تدفع أجور العمال الأجانب في ورش مونديال 2022

”أمنيستي“: قطر لا تدفع أجور العمال الأجانب في ورش مونديال 2022
Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2017-06-30 23:00:42Z | |

المصدر: إرم نيوز

عمل إرنيستو، من الفلبين، في منصب رئيس عمال المواسير بشركة ميركوري مينا في مدينة لوسيل، وهو مشروع بقيمة 45 مليار دولار. وعندما غادر قطر، بعد عامين، كانت الشركة مدينة له بأجر أربعة أشهر، وأصبح هو مديونًا بمبلغ أكبر مما كان عليه عند وصوله قطر. ويدرك إرنيستو تمامًا الاختلاف بين الاستغلال الذي عانى منه هو، والمشاريع المربحة التي عمل عليها.

وقال إرنيستو لمنظمة العفو الدولية:  ”أنا أتخيل أشياء ستحدث خلال [كأس العالم] … الناس من جميع أنحاء العالم يهللون ويضحكون ويتجولون في بعض الملاعب الجميلة، والمواقع الترفيهية، والفنادق هنا … هل سيفكرون أبدًا ما هي القصص وراء هذه الأبنية؟“

جاء ذلك، في تقرير لمنظمة العفو الدولية، ”أمنيستي“ قالت فيه إن قطر، رغم كل ما تعلنه، لا تزال تضطهد العمال الوافدين، وتخرق تعهداتها بمراعاة حقوق الإنسان، وتماطل في دفع حقوق الذين يعملون في المنشآت المفترضة لكأس العام 2022.

صحيفة الغارديان البريطانية نشرت صباح اليوم، ما وصفته بأنه ”بيان شديد الانتقاد“ للممارسات القطرية التي تُظهر أنها لا تلتزم بوعودها مراعاة حقوق العمال ورفع الضيم عنهم.

وكشف تقرير أمنيستي أن شركة ”ميركوري مينا“ القطرية للهندسة، والتي تعمل في ضاحية لوسيل، تركت 80 عاملًا من نيبال والهند والفلبين دون رواتب لعدة أشهر.

ونقل التقرير عن 34 عاملًا نيباليًا بأن عقودهم كانت تُلزم شركة ”ميركوري مينا“ دفع 1500 دولار، بالمتوسط، شهريًا، لكل منهم، إلا أن الشركة استخدمت بنود نظام الكفالة من أجل إنكار حقوقهم.

وأشار البيان إلى أن التعليمات الأخيرة التي حصلت في نظام الكفالة بقطر تضمنت بنودًا تبدو هامشية مثل حق صاحب العمل على الاعتراض، لكن هذه البنود تضمن تفريغ تلك التعليمات من مضمونها الإصلاحي.

وتقول المنظمة في بيانها إن ”من المؤسف أن استغلال العمال الأجانب على أيدي شركة ميركوري مينا ليس حالة معزولة. ولذا، فسوف نواصل الضغط على السلطات القطرية حتى يتم الوفاء بالوعود بإصلاح نظام ”الكفالة“، وتوفير الحماية لحقوق العمال الأجانب بشكل كامل في كل من القانون والواقع الفعلي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com