النائب الكويتي وليد الطبطبائي يثير الجدل بسبب تغريدة حول السعودية

النائب الكويتي وليد الطبطبائي يثير الجدل بسبب تغريدة حول السعودية

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أثارت تغريدة للنائب في مجلس الأمة الكويتي، وليد الطبطبائي، سجالًا حادًا بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، عقب تطرقه إلى المملكة العربية السعودية، من خلال وصفه بأن المملكة هي ”ملك للأمة وليست ملك العائلة الحاكمة“.

وقال الطبطبائي في تغريدته: ” بلاد الحرمين ومنبع وأي تهديد أو عبث بأمنها واستقرارها وتماسك مؤسساتها، التي هي ملك الأمة وليست لعائلة حاكمة أو جهات نافذة، هو أمر عواقبه وخيمة ولنا عبرة بما يجري حولنا.. وأي نقد أو نصيحة يجب أن يراد منها فقط الصالح العام لا أن تكون بغرض تهييج الناس وإثارة البلبلة“.

https://twitter.com/Altabtabie/status/1040550756758315008

ولاقت التدوينة انتقادات لاذعة من قبل نشطاء خليجيين وعرب عقب وقت قصير من نشرها، حيث وصفها البعض  بـ“المتناقضة ومحاولة دس السم في العسل ودليل إفلاس“، مؤكدين أن ”السعودية هي ملك للشعب السعودي والعائلة الحاكمة، والتي هي جزء من الشعب السعودي“.

ورد المدوِن السعودي البارز منذر آل الشيخ مبارك على تدوينة الطبطبائي، بأن السعودية ليست ملكًا للأمة ولها أسرة مالكة، حيث قال: ”والله لم يخب ظني وأذكر عندما قال لي أحدهم إن له موقفًا إيجابيًا من السعودية قلت من لم يسعد بلده #الكويت لن يسعدنا!! السعودية ليست ملكًا للأمة بل لها أسرة مالكة !! المؤسسات والجهات متماسكة، لم ولن تتعرض لمن يعبث بأمنها !! أما النقد فلا يحق لأحد أن يتدخل في شؤوننا“.

وكتب الإعلامي السعودي مفرح الشقيقي: ”لاحظوا التالي:  ملك الأمة وليست لعائلة – عواقبه وخيمة محاولة فاشلة لتمرير رسالة غبية أيضًا، واستخدام العاطفة الدينية فيها بغرض التشويه ثم لاحظوا هذه الجملة: ”وأي نقد أو نصيحة يجب أن يراد منها فقط الصالح العام“ مَن أنت أصلًا حتى تنصح أو تنتقد السعودية“.

وعلّق حساب (فيلسوف في زمن قل فيه العقلاء) والذي يضع صورة أمير الكويت صورة شخصية لحسابه: ”وايد قاعد تتلزق هالأيام بس عبارة ليست لعائلة حاكمة خربت عليك. المهم متى راح تنفذ القانون وتسلم نفسك للعدالة اللي مدحتها كذا مرة في عدة أحكام“.

https://twitter.com/Z0ES4kX2VsDu1HK/status/1040551681694552065

وبعد موجة الانتقادات اللاذعة، بادر النائب الطبطبائي للرد على منتقديه موضحًا تغريدته بأخرى ومستغربًا من بعض الردود، حيث قال: ”أستغرب كيف يتم تفسير تغريدتي بغير مقصدها الواضح.. أنا أقصد بأن الهجوم على #السعودية منه ما يكون قصده هدم هذه الدولة وهدم مؤسساتها التي هي ملك الشعب السعودي قبل أن تكون ملك الأسرة الحاكمة، فلا يكون هناك إصلاح إذا كان القصد هدم هذه الدولة والتي هي منبع الإسلام وبلاد الحرمين“.

https://twitter.com/Altabtabie/status/1040621425525223424

ورغم محاولة الطبطبائي تفسير تدوينته وتوضيحه بأنه قد تم فهمها بعيدًا عن مقصدها الواضح، إلا أن ذلك زاد من حدة الانتقادات التي وصفت رده الثاني بـ ”محاولة زرع الفوضى وفصل الأسرة الحاكمة عن الشعب السعودي“.

ورغم الانتقادات والتفسيرات المختلفة، فقد لاقت التدوينة المثيرة للجدل تفسيرًا مختلفًا عند آخرين وصفوا النائب بـ“المدافع عن الثوابت والدين والتوحيد“، ومن بينهم المدونة نورة الظفيري التي كتبت: ”أظن يقصد المملكة كبيرة جدًا بحجم مكانتها في العالم الإسلامي، فإذا رست السعودية رسا الإسلام، فهي دولة التوحيد والسند والعضد المتين للمسلمين، لِمَ يظن بعضنا ببعض سوءًا، ما هكذا تورد الإبل يا إخوان نحن جميعًا ضد عدو الدين والتوحيد قال تعالى ( ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ريحكم)“.

يذكر أن الطبطبائي يواجه حكمًا بالسجن ثلاث سنوات ونصف السنة، برفقة نواب ونشطاء آخرين في قضية اقتحام مجلس الأمة الكويتي، التي صدر فيها حكم في شهر تموز/ يوليو الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com