إيران تعتقل 13 من ”مستهدفي الاقتصاد“ بزعم ارتباطهم بـ“الاستخبارات الإماراتية“

إيران تعتقل 13 من ”مستهدفي الاقتصاد“ بزعم ارتباطهم بـ“الاستخبارات الإماراتية“

المصدر: إرم نيوز

أعلن القائد البارز في الحرس الثوري الإيراني العميد ناصر شعباني، أن بلاده اعتقلت 13 من مستهدفي سوق العملات الأجنبية في إيران، زاعمًا أن لهم صلة بجهاز الاستخبارات الإماراتي، على حد قوله.

وتحاول طهران إلقاء اللوم على جهات خارجية، عقب انهيار العملة المحلية بشكل غير مسبوق وللتغطية على الاحتجاجات الداخلية المستمرة منذ عدة أسابيع في مناطق مختلفة من إيران بسبب الأوضاع المعيشية المتردية والظروف الاقتصادية.

وتقول مصادر إيرانية معارضة إن تحميل جهات خارجية مسؤولية انهيار العملة هدفه صرف الأنظار عن الأثر المدمر الذي يواجهه الاقتصاد الإيراني بسبب العقوبات الأمريكية التي ستدخل حيز التنفيذ خلال الفترة المقبلة.

وأعادت إلى الأذهان وجود خلافات داخل النظام الإيراني بشأن كيفية مواجهة الظروف الاقتصادية والمالية الصعبة التي أدت إلى إقالة محافظ البنك المركزي واعتقال مساعده لشؤون العملات، أحمد عراقجي، وأحد العاملين برئاسة الجمهورية، و4 سماسرة وصراف، وفقاً لوكالة الأنباء الإيرانية.

ويقول محللون إن مثل هذه التصريحات تبدو رسالة للداخل في محاولة لتبرئة النظام من الأزمات الخانقة التي يعيشها الإيرانيون جراء سياسات بلادهم المرفوضة دوليًا.

وقال العميد شعباني الإثنين إن ”13 من المعتقلين المتهمين بالتلاعب بسوق العملة الأجنبية في إيران، كانوا على صلة بجهاز الاستخبارات الإماراتي، وكانوا مكلفين بالذهاب إلى تقاطع إسطنبول وسط طهران، لشراء الدولار بسعر أعلى من السوق“.

وأضاف شعباني أن ”مهمة هؤلاء التجار هي القيام بنقل الدولار من إيران إلى  السليمانية بإقليم كردستان شمال العراق“، منوهًا إلى أنه ”كان من المقرر أن يهرّب التجار طنين من المسكوكات الذهبية إلى خارج البلاد، لكن لحسن الحظ فشلت عملية تهريب الكثير من هذه الشحنات“ على حد قوله.

يذكر أن العديد من التجار الإيرانيين اعتادوا القيام بتعاملات مع نظرائهم في الإمارات في إطار تجارة إعادة التصدير التي كانت تسجل مستويات نشاط عالية في سنوات سابقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة