تزامنًا مع التوتر بالحديدة.. اختتام تدريب بحري سعودي أمريكي مصري إماراتي

تزامنًا مع التوتر بالحديدة.. اختتام تدريب بحري سعودي أمريكي مصري إماراتي

المصدر: فريق التحرير

بمشاركة سعودية مصرية أمريكية إماراتية، اختتمت فعاليات التدريب البحري المشترك (تحية النسر – استجابة النسر 2018 ) والذي استمر لعدة أيام في نطاق المياه الإقليمية المصرية بالبحر الأحمر، ونفذته وحدات من السفن والقوات الخاصة البحرية والقوات الجوية للدول المشاركة، تزامنًا مع التوتر في الحديدة مع احتمال استئناف تحرير المدينة ومينائها البحري.

وشمل التدريب اشتراك المدمرة ( USS JASON DUNHAM ) من الجانب الأمريكي، وقال بيان للجيش المصري: إن ”فعاليات التدريب نفذتها وحدات من السفن والقوات الخاصة البحرية والقوات الجوية للدول المشاركة“.

واشتمل التدريب العسكري على ”تخطيط وإدارة أعمال قتال مشتركة لجميع عناصر المعركة البحرية الحديثة، إضافة إلى السيطرة البحرية المرتبطة بتنفيذ مهام القوات في تحقيق الأمن البحري بمناطق واسعة في البحر والقدرة على مقاومة الأعمال الإرهابية المحتملة“.

كما تم تنفيذ العديد من الأنشطة منها ”اكتشاف وتحييد الألغام البحرية باستخدام المركبات الموجهة عن بعد وصائدات ألغام وأعمال النسف والتدمير تحت الماء، والدفاع ضد التهديدات غير النمطية، والتدريب على أعمال الإمداد بالبحر“، وفق البيان.

وبخلاف تدريب ”تحية النسر 2018″، شاركت مصر في تدريبات مماثلة بشكل منفرد مع كل من الإمارات وفرنسا والولايات المتحدة هذا العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com