حزب يمني يطالب بخروج المسلحين من صنعاء – إرم نيوز‬‎

حزب يمني يطالب بخروج المسلحين من صنعاء

حزب يمني يطالب بخروج المسلحين من صنعاء

صنعاء – طالب حزب التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري في اليمن، اليوم الثلاثاء، بخروج ما أسماها ”الميليشيات المسلحة“ من العاصمة صنعاء والمحافظات، قبل تشكيل الحكومة الجديدة.

ونقل الموقع الرسمي للحزب عن مصدر في الأمانة العامة قوله إن ”أولويات التنظيم تتركز في خروج المليشيات المسلحة من العاصمة والمحافظات والمؤسسات العامة، وإنهاء السيطرة على الوزارات وأجهزة الدولة قبل تشكيل الحكومة، لضمان نجاحها في إنجاز مهامها المناطة بها“.

وأضاف الحزب، وهو أحد أحزاب اللقاء المشترك الستة المشاركة بنصف مقاعد حكومة تصريف الأعمال، أنه ليس مشغولاً حالياً بالحقائب الوزارية ومقدار حصته في هذا التشكيل.

وأشار إلى أن موقف تكتل اللقاء المشترك واضح في دعوته إلى ضرورة وجود آلية مرجعيّة لتشكيل حكومة الشراكة، استناداً لاتفاق السلم والشراكة والذي يقضي بتشكيل حكومة شراكة بين مختلف القوى الموقعة على الاتفاق خلال شهر.

واعتبر تشكيل الحكومة قبل إجراء هذه المعالجات وتهيئة الأجواء لأداء عملها، يجعل مصير هذه الحكومة الفشل كسابقتها، بحد قول المصدر.

ومنذ 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، تسيطر جماعة الحوثي، المحسوبة على المذهب الشيعي بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية في صنعاء، ويتهم مسؤولون يمنيون وعواصم عربية وغربية إيران بدعم الحوثيين بالمال والسلاح، ضمن صراع على النفوذ في عدة دول بالمنطقة بين إيران والسعودية، جارة اليمن،وهو ما تنفيه طهران.

ورغم توقيع الحوثيين اتفاق ”السلم والشراكة“ مع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، في 21 سبتمبر/ أيلول الماضي وتوقيعها على الملحق الأمني الخاص بالاتفاق، والذي يقضي في أهم بنوده بسحب مسلحيها من صنعاء، يواصل الحوثيون تحركاتهم الميدانية نحو عدد من المحافظات والمدن اليمنية خلاف العاصمة.

ومن بين أهم بنود اتفاق السلم والشراكة تشكيل الحكومة الجديدة بعد شهر من التوقيع.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com