براءة شيخ كويتي بارز من تهمة مخالفة قانون الوحدة الوطنية

براءة شيخ كويتي بارز من تهمة مخالفة قانون الوحدة الوطنية

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

قضت محكمة الاستئناف الكويتية، الأربعاء، ببراءة الشيخ مشعل مالك الصباح، من تهمة مخالفة قانون الوحدة الوطنية، على خلفية تقديمه اقتراحًا بإنشاء مجلس لشيوخ القبائل في الكويت في نهاية شهر تشرين الأول/أكتوبر 2017.

وكانت محكمة الجنايات أصدرت في شهر آذار/مارس الماضي، حكمها ببراءة الشيخ مشعل من التهمة بعد رفع دعوى ضده من قبل الديوان الأميري، ليتم تأكيد حكم البراءة اليوم بعد استئنافه أمام محكمة الاستئناف.

وعلق الشيخ مشعل على حكم البراءة الصادر اليوم، من خلال حسابه في ”تويتر“، بقوله: ”بِسْم الله الرحمن الرحيم يقول الله تعالى، وَقُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَزَهَقَ الْبَاطِلُ ۚ إِنَّ الْبَاطِلَ كَانَ زَهُوقًا“.. شكرًا للقضاء الكويتي النزيه، شكرًا لمجموعة السلام القانونية د.علي صالح الرشيدي وشركاؤه على إتمام البراءة في هذه القضية الوطنية.

https://twitter.com/meshalalsabahq8/status/1016980442153652225

وكان الشيخ مشعل قدَّم خلال الملتقى السنوي الثاني، الخاص بشيوخ وأعيان القبائل في الكويت، في نهاية تشرين الأول/أكتوبر الماضي، اقتراحًا بإنشاء مجلس لشيوخ القبائل في الكويت يقوم على مبادئ تهدف ”لإبراز الوجه الحضاري للمجتمع الكويتي كمجتمع متلاحم ومتعاضد في كيان الدولة الحديثة“.

إلا أن اقتراحه قوبل بانتقادات واسعة من قبل حقوقيين وأكاديميين ونشطاء، الذين وصفوا الاقتراح بـ“العنصري والرجعي والهادم للمجتمع“، ورد الشيخ مشعل بدوره على الانتقادات آنذاك بأن ”اقتراحه يقوم على تعاضد المجتمع وتعاونه تحت أنظمة الدولة وقوانينها الداخلية على نمط الجمعيات والنقابات والاتحادات“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com