إحالة متهم يمني بالانتماء للقاعدة إلى المحاكمة

إحالة متهم يمني بالانتماء للقاعدة إلى المحاكمة

صنعاء – أحالت النيابة الجزائية المتخصصة في العاصمة اليمنية صنعاء، اليوم الخميس، متهما بالانتماء الى تنظيم القاعدة إلى المحاكمة، بحسب مصدر قضائي.

ونقل الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع عن مصدر قضائي قوله إن “النيابة الجزائية المتخصصة بصنعاء أحالت المتهم عبد الرحمن شعيب علي سالم إلى المحكمة بتهمة اشتراكه مع عناصر من تنظيم القاعدة في تشكيل عصابة مسلحة ومنظمة للقيام بأعمال القتل والشروع في القتل واختطاف أجانب ونهب الممتلكات العامة والخاصة ومهاجمة الجيش والأمن ومقاومة السلطات العامة، وإعداد أسلحة نارية خفيفة ومتوسطة وقنابل يدوية ووسائل نقل واتصالات لتنفيذ تلك الأعمال”.

وأضاف المصدر أن “المتهم اشترك مع آخرين من القاعدة في اختطاف أجنبي أفريقي الجنسية وزوجته من مدينة تعز (وسط اليمن) مستخدمين الأسلحة الآلية وقاموا بنقلهم إلى منطقة عزان بمحافظة شبوة جنوبي البلاد ونهب السيارة التي كانوا على متنها.

وأشار إلى أن “المتهم اشترك أيضاً مع آخرين من تنظيم القاعدة في اختطاف فرنسي الجنسية ونصب نقطة تفتيش في منطقة الضحي بمحافظة الحديدة.

ويشن مسلحو القاعدة عدة أعمال هجومية على مواقع عسكرية، ومراكز حكومية في مناطق متفرقة من جنوب اليمن منذ العام 2011، وهي المناطق التي تشهد مواجهات متقطعة بين القوات الحكومية وعناصر القاعدة.

وتخوض عناصر القاعدة والحوثيين مواجهات منذ أيام في مدينة رداع بمحافظة البيضاء اليمنية ومحيطها في محاولة لتعزيز نفوذهما خاصة الحوثيين الذين يسعون إلى التقدم صوب معاقل القاعدة في منطقة “المناسح” التابعة لمديرية “قيفه” المجاورة لرداع.

ومنذ 21 سبتمبر/ أيلول الماضي، تسيطر جماعة الحوثي الشيعية بقوة السلاح على المؤسسات الرئيسية في صنعاء، ويتهم مسؤولون يمنيون وعواصم عربية وغربية إيران، بدعم الحوثيين بالمال والسلاح، ضمن صراع على النفوذ في عدة دول بالمنطقة بين إيران والسعودية، جارة اليمن، وهو ما تنفيه طهران.

ورغم توقيع الحوثيين اتفاق “السلم والشراكة” مع الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، وتوقيعها على الملحق الأمني الخاص بالاتفاق، والذي يقضي في أهم بنوده بسحب مسلحيها من صنعاء، يواصل الحوثيون تحركاتهم الميدانية نحو عدد من المحافظات والمدن اليمنية خلاف العاصمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع