انخفاض حاد في عجز الميزانية بسلطنة عمان في أول شهرين من العام الجاري – إرم نيوز‬‎

انخفاض حاد في عجز الميزانية بسلطنة عمان في أول شهرين من العام الجاري

انخفاض حاد في عجز الميزانية بسلطنة عمان في أول شهرين من العام الجاري

المصدر: مسقط– إرم نيوز

انخفض العجز في ميزانية سلطنة عمان بحوالي 73% في أول شهرين من العام الجاري، نتيجة تحسن إيرادات النفط، والتزام الحكومة بمستوى النفقات.

وبلغ العجز حوالي 268.3 مليون ريال (697.5 مليون دولار) في الشهرين الأولين من عام 2018 مقابل 997.8 مليون ريال (2.59 مليار دولار) في نفس الفترة العام 2017.

وأظهرت بيانات حكومية نشرها المركز الوطني للمعلومات والإحصاء اليوم الأحد، أن إيرادات السلطنة قفزت بنحو 17% إلى 1126.9 مليون ريال (2.92 مليار دولار) من حوالي 961.9 مليون ريال (2.5 مليار دولار) في نفس الفترة.

وبين تقرير المركز لشهر حزيران/ يونيو، أن إيرادات النفط زادت بنحو 24% إلى 749 مليون ريال (1.94 مليار دولار) من 602 مليون ريال (1.56 مليار دولار) في حين نمت إيرادات الغاز بحوالي 16% إلى 238 مليون ريال (619 مليون دولار) من 204 ملايين ريال (530 مليون دولار).

وفيما يتعلق بالنفقات، أفاد التقرير، بأنها ارتفعت بشكل طفيف وبلغت 2.6% نتيجة التزام الحكومة بسياسة التقشف المعلنة بهدف خفض العجز المالي.

وبلغ إجمالي النفقات الفعلي حوالي 1395.2 مليون ريال (3.63 مليار دولار) في الشهرين الأولين من العام الحالي مقابل 1359.7 مليون ريال (3.55 مليار دولار) في نفس الفترة من العام الماضي.

وسجل الإنفاق الجاري الذي يشمل رواتب الموظفين والمشتريات الحكومية، زيادة بلغت 10.7% ليصل إلى 1210 ملايين ريال (3.146 مليار دولار) مقابل 1093 مليون ريال (2.841 مليار دولار) في نفس الفترة.

وجاءت الزيادة على حساب الإنفاق الاستثماري الذي هبط بحوالي 36% إلى 166 مليون ريال (432 مليون دولار) من 262 مليون ريال (681 مليون دولار) في حين ارتفع الإنفاق الدفاعي بنحو 17% إلى 520 مليون ريال (1.35 مليار دولار) من 444 مليون ريال (1.15 مليار دولار) مستحوذًا على أكثر من ثلث الميزانية.

وأظهر التقرير، أن بند ”مصروفات فعلية قيد التسوية“ بلغ 600 مليون ريال (1.56 مليار دولار) في الشهرين الأولين من العام الماضي، لكنه لم يسجل أي مصروفات هذا العام، ما خفض العجز الفعلي في الموازنة بشكل كبير.

وانتجت سلطنة عمان، وهي ليست عضوًا في منظمة ”أوبك“ نحو 970 ألف برميل من النفط يوميًا خلال الشهرين الأولين من هذا العام، وبلغ احتياطها النفطي المثبت حوالي 5 مليارات برميل، تكفي لفترة 14 عامًا بمعدلات الإنتاج الحالي. كما تملك السلطنة احتياط غاز طبيعي يقدر رسميًا بحوالي ترليون متر مكعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com