الفلبين ترفع الحظر جزئيًا عن إرسال عمالتها إلى الكويت

الفلبين ترفع الحظر جزئيًا عن إرسال عمالتها إلى الكويت

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

أعلنت الفلبين، اليوم الثلاثاء، رفع الحظر جزئيًا عن إرسال عمالتها إلى الكويت، دون أن يشمل العمالة المنزلية، بعد أشهر من فرض الحظر؛ نتيجة أزمة اندلعت بين البلدين بسبب العمالة، ليتم رفع الحظر عقب توقيع اتفاقية بين البلدين، قبل أيام.

وقال المتحدث باسم الرئاسة الفلبينية هاري روكي، إنه ”سيسمح لحوالي 20 ألف عامل فلبيني بالتوجه إلى الكويت، وهم عمال من المهرة وشبه المهرة“، دون ذكر الموعد المحدد الذي سيسافر فيه العمال إلى البلد الخليجي، وفقًا لصحيفة ”القبس“ الكويتية.

وحول رفع الحظر عن العمالة المنزلية، أوضح المتحدث الرئاسي، أن ”رفع الحظر عن العمالة المنزلية سيتم في نهاية المطاف“، وذلك بعد تصريح سابق له بأن ”رفع الحظر بالكامل عن إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت بيد الرئيس رودريغو دوتيرتي فقط“.

وأضاف روكي، بحسب صحف فلبينية، أن ”رفع الحظر عن إرسال العمال المنزليين الفلبينيين إلى الكويت لن يتم إلا بعد وضع بعض الإصلاحات في التوظيف“، مبينًا أنه ”يجب أن يكون هناك تدريب مكثف للعمال المنزليين؛ حتى لا يصابوا بصدمة ثقافية لدى وصولهم إلى الكويت“.

وكانت الكويت والفلبين قد وقعت، يوم الجمعة الماضي، على اتفاقية بشأن العمال الفلبينيين بحضور وزير الخارجية الكويتي صباح الخالد ووزير الخارجية الفلبيني آلان كايتانو، لتطوى بذلك صفحة الخلاف الدبلوماسي بين البلدين.

ويذكر أن أزمة العمالة اندلعت بين البلدين منذ أشهر؛ بسبب ”انتهاكات تعرضت لها عاملات فلبينيات في الكويت“، بحسب الرئيس الفلبيني، أدى إلى فرض حظر على إرسال العمالة الفلبينية إلى البلد الخليجي.

وزادت حدة الخلاف بين البلدين، مؤخرًا؛ عقب الكشف عن فريق يعمل على تهريب الخادمات من منازل الكويتيين، الأمر الذي اعتبرته الكويت ”انتهاكًا لسيادتها“، ونتج عنه مطالبة السفير الفلبيني بمغادرة أراضيها واستدعاء سفيرها في الفلبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com