ارتفاع تأييد الرأي العام الفرنسي لضربات في العراق بعد ذبح سائح

ارتفاع تأييد الرأي العام الفرنسي لضربات في العراق بعد ذبح سائح

باريس – أظهر استطلاع أجرته مؤسسة أي.إف.أو.بي. اليوم الجمعة أن التأييد لتدخل فرنسا ضد متشددي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق ارتفع ليصل إلى نحو 70 في المئة بعد أن ذبحت جماعة جزائرية إسلامية متشددة مواطنا فرنسيا في وقت سابق هذا الأسبوع.

ونفذت فرنسا – وهي أول بلد غربي ينضم للولايات المتحدة في ضرب أهداف في العراق – غارات جديدة غربي بغداد أمس الخميس بعد يوم من مقتل ايرفيه جورديل كرد فعل انتقامي على التحرك العسكري الفرنسي.

وقالت أي.إف.أو.بي. عن استطلاعها الذي شمل 1751 بالغا ”بدلا من أن يضعف ذلك التأييد للتدخل وهو ما أراده الجهاديون تمخضت الجريمة عن نتيجة معاكسة“.

ومن المقرر أن يخرج آلاف من الفرنسيين المسلمين – الذي يبلغ عددهم خمسة ملايين ويشكلون ثمانية بالمئة من سكان البلاد – في مسيرات بمختلف أنحاء البلاد اليوم الجمعة للاحتجاج على الدولة الإسلامية التي يقول كثيرون إنها لا تمثل الإسلام.

وأظهر الاستطلاع زيادة نسبتها 16 نقطة مئوية إلى 69 في المئة تأييدا للعمليات الفرنسية منذ 21 سبتمبر أيلول بعد يومين من بدء ضرب المقاتلات لأهداف في شمال العراق ضد المتشددين الذين سيطروا على ثلث العراق وكذلك مناطق واسعة في سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com