تقرير ”واشنطن بوست“ يكشف كيف موّلت قطر الجنرال الإيراني قاسم سليماني (فيديوغراف)

تقرير ”واشنطن بوست“ يكشف كيف موّلت قطر الجنرال الإيراني قاسم سليماني (فيديوغراف)

المصدر: فريق التحرير

كشف تقرير لصحيفة واشنطن بوست، نشر السبت، كيف ساهمت قطر في تمويل أذرع إيران في المنطقة لا سيما قائد فيلق القدس قاسم سليماني.

وقال التقرير إن قطر، دفعت مئات الملايين لمليشيات في العراق وسوريا في إطار صفقات تحرير رهائن من مواطنيها لا سيما أفرادًا من الأسرة الحاكمة اختطفوا بالعراق في 2015، مؤكدًا أن قطر دفعت للجنرال الإيراني قاسم سليماني حوالى 50 مليون دولار في إحدى تلك الصفقات.

وقاسم سليماني، هو ذراع إيران في المنطقة، وهو من ساهم في تأسيس ميليشيات الحشد الشعبي الشيعية في العراق، وأشرف على المعارك الدائرة في سوريا دعمًا لنظام بشار الأسد.

ويقود الجنرال الإيراني تحرك نظام الملالي في سوريا والعراق تحت مسمى ”تصدير الثورة“، ويتمتع بنفوذ منقطع النظير على المليشيات الشيعية الموالية لإيران في المنطقة.

وتدرج الولايات المتحدة منذ مدة طويلة قاسم سليماني على قوائم الإرهاب، وسبق أن وجهت له تحذيرات مباشرة في حال استهدافه المصالح الأمريكية في المنطقة.

ولم تقتصر أدوار سليماني على التحركات العسكرية وسير المعارك، بل تعدت ذلك حيث برز دور سياسي للجنرال الإيراني في توجيه قيادات شيعية بارزة في العراق للعب أدوار سياسية محددة تلبي المصالح الإيرانية.

كما التقى عددًا من المسؤولين في إقليم كردستان، قبل أيام من استفتاء أكراد العراق للانفصال.

ويوصف سليماني بأنه عرّاب النفوذ الإيراني في دول عربية تشمل سوريا والعراق واليمن ولبنان.

ورغم أنباء تحدثت عن خلافات برزت بينه وبين خامنئي، مؤخرًا، إلا أن الرجل يمتلك نفوذًا وشعبية لدى المتشددين في إيران ترشحه للبقاء في منصبه.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com