الفلبين تطلب توضيحات من الكويت بعد طرد السفير

الفلبين تطلب توضيحات من الكويت بعد طرد السفير

المصدر: ا ف ب

طلبت مانيلا توضيحات، اليوم الخميس؛ بعد طرد سفيرها من الكويت؛ ما أثار صدمة لدى سلطات الفلبين، وعمق الخلاف الدبلوماسي بين البلدين؛ على خلفية قضية معاملة عاملات المنازل في الدولة الخليجية.

وأضافت وزارة الخارجية الفلبينية في بيان، ”أنها وجهت مذكرة دبلوماسية إلى سفارة الكويت، عبرت فيها عن استغرابها الشديد واستيائها لإعلان السفير ريناتو بيدرو فيلا شخصًا غير مرغوب فيه“ بالكويت.

وطالب وزير الخارجية في المذكرة، بأن تشرح الحكومة الكويتية أسباب ”استمرار اعتقال أربعة فلبينيين وظفتهم السفارة الفلبينية، وإصدار مذكرات توقيف بحق ثلاثة موظفين دبلوماسيين“.

وقالت مانيلا، إن سفارتها وظفت ثلاثة من الفلبينيين الموقوفين؛ بسبب عمليات إنقاذ عاملات المنازل.

وكان البلدان يتعاونان لحل الخلافات الناجمة عن مقتل عاملة منزل فلبينية عثر على جثتها مخبأة في ثلاجة منزل رب عملها في الكويت، في وقت سابق هذه السنة.

لكن العلاقات شهدت تدهورًا؛ بعدما نشرت الفلبين، الأسبوع الماضي، أشرطة فيديو لموظفين في سفارة الكويت يساعدون عاملات منازل فلبينيات على الفرار من منازل أرباب عملهن؛ بسبب سوء المعاملة، وهو ما اعتبرته الكويت انتهاكًا لسيادتها.

وتحسنت العلاقات بعض الشيء حين أصدرت محكمة كويتية، في مطلع الشهر الحالي، حكمًا غيابيًا بالإعدام شنقًا بحق لبناني وزوجته السورية؛ بتهمة قتل الخادمة الفلبينية.

وإثر الحكم، أعلن دوتيرتي، هذا الشهر، عزمه على زيارة الكويت؛ لإبرام اتفاق حول شروط عمل الفلبينيين العاملين في الدولة الخليجية والبالغ عددهم 252 ألفًا.

ويعمل أكثر من عشرة ملايين فلبيني خارج البلاد، ويرسلون الأموال إلى عائلاتهم، ما يشكل دعمًا كبيرًا لاقتصاد البلاد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com