بعد تسريبات روسية ”خطيرة“.. الشيخ سلطان بن سحيم: الإخوان يتآمرون على قطر قبل غيرها

بعد تسريبات روسية ”خطيرة“.. الشيخ سلطان بن سحيم: الإخوان يتآمرون على قطر قبل غيرها

المصدر: قحطان العبوش- إرم نيوز

حذّر الشيخ سلطان بن سحيم آل ثاني، عضو الأسرة الحاكمة في قطر، والمعارض لحكم أميرها الحالي، تميم بن حمد، من خطر جماعة الإخوان المسلمين التي تدعمها بلاده بعد تسريبات مثيرة قادمة من روسيا حول تخطيط الجماعة لإسقاط نظام الحكم في البلد الخليجي الصغير.

وقال الشيخ سلطان الذي أعلن معارضته لحكم الشيخ تميم بعد مقاطعة السعودية، والإمارات، والبحرين، ومصر، للدوحة في يونيو/حزيران الماضي:“حذّرنا ونبهنا كثيرًا من السيطرة الإخوانية على قطر، ولم يزد ذلك نظام الحمدين إلا غرورًا وإمعانًا في السير في الطريق المظلم.. من يصدق.. نظام الحمدين اشترى قرب (الإخوان) الإرهابيين، وباع جيرانه وحلفاءه الحقيقيين.. الله يحفظ بلادي قطر“.

وكان بن سحيم يعلّق على تصريحات مثيرة للسفير الروسي السابق في الدوحة، فلاديمير تيتورينكو، قال فيها إن الشيخ المصري المقيم في قطر، يوسف القرضاوي، والذي يُعد أبرز رموز جماعة الإخوان المسلمين في العالم، أبلغه أن الثورات الشعبية في عدة دول عربية لقلب أنظمة الحكم فيها ستصل قطر أيضًا في مرحلة لاحقة.

وقال الشيخ سلطان في تغريدة على حسابه في موقع ”تويتر“:“ما قاله السفير الروسي، وفضحه دور القرضاوي الرئيس في السياسة الخارجية لقطر، يؤكد حقيقة موقفنا من نظام الحمدين ودعمه للمتطرفين.. هل بقيت ذرة شك أن (الإخوان) يتآمرون على قطر قبل غيرها؟“.

وتلقى جماعة الإخوان المسلمين التي ساندت الاحتجاجات الشعبية في مصر، وليبيا، وسوريا، دعمًا كبيرًا من قِبل قطر، ويتّخذ الكثير من قادتها، ورموزها، ومنظريها، من الدوحة ملاذًا لهم، وكان هذا سببًا رئيسًا في قرار دول المقاطعة بإنهاء علاقتها مع الدوحة، حيث تصنّف تلك الدول الجماعة على أنها جماعة إرهابية.

لكن السفير الروسي الذي عارضت بلاده تلك الاحتجاجات الشعبية قال إن موسكو تعرّضت لضغط من وزير الخارجية القطري السابق حمد بن جاسم وصفه بالوقح، بهدف تغيير موقفها آنذاك من تلك الاحتجاجات التي يدعمها الشيخ القرضاوي بشكل مباشر من داخل الدوحة، ويصدر أوامر بتسليط الضوء عليها إعلاميًا.

وقال السفير تيتورينكو إنه سأل القرضاوي وجهًا لوجه خلال أحد لقاءاتهما في الدوحة عمّا إذا كان يرى أن الاحتجاجات الشعبية يجب أن تصل قطر، فأجابه القرضاوي إن ذلك سيكون في مرحلة لاحقة، وسيشمل كل دول الخليج، وليس قطر فقط.

وأثارت تسريبات السفير الروسي ردود فعل واسعة في دول الخليج، وعززت من صحة التقارير التي تتحدث عن نفوذ جماعة الإخوان المسلمين داخل مؤسسة الحكم في البلد الخليجي الصغير والثري والذي أنفق مبالغ كبيرة على دعم الاحتجاجات في دول الربيع العربي.

ويعد الشيخ سلطان بن سحيم واحدًا من أبناء الأسرة الحاكمة المعارضين لحكم الشيخ تميم، ويشكّل مع قطريين آخرين يمثلون شرائح قطرية مختلفة، معارضة تعمل من خارج البلاد تجنبًا للملاحقة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com