كاتب كويتي يقترح إرسال السجناء إلى هولندا للتخلص من التكدس

كاتب كويتي يقترح إرسال السجناء إلى هولندا للتخلص من التكدس

المصدر: نسرين العبوش – إرم نيوز

اقترح الكاتب الكويتي علي أحمد البغلي، نقل السجناء من بلده إلى هولندا التي تسجل أعدادًا قليلة من المحبوسين بعد إغلاق السجون.

وقدم البغلي اقتراحه كبديل عن مشروع بناء سجن جديد لمعالجة تكدس السجناء في السجن المركزي الذي أعلن عنه وزير الداخلية الكويتي خالد الجراح.

وطالب البغلي في مقال نشرته صحيفة “القبس” الكويتية مساء الأربعاء، وزير الداخلية الجراح، بالاتصال بوزير داخلية هولندا لإبرام اتفاقية نقل مساجين من الكويت لهولندا.

وبين أن “الأمر يكمن في أن هولندا الدولة، التي يعتبرها البعض من الدول الكافرة، أغلقت حتى الآن 15 سجنًا، وهم في طريقهم إلى إغلاق 5 سجون أخرى، لأنه تبين أن عدد السجانين يفوق عدد المسجونين هناك، ولكي لا يفقد 700 سجان وظائفهم استوردت هولندا 200 مسجون من النرويج مؤخرًا”.

وقال البغلي في المقال الذي حمل عنوان (يا وزير الداخلية.. مالك إلا السجون الهولندية) إن “السجن المركزي مصمم لاستيعاب ألفي نزيل، وبه 6 آلاف نزيل فقط لا غير،  وما يحصل للنزلاء من بهدلة أمر متوقع ومحتوم، فلو صدرنا لهم عدة آلاف من 4 آلاف سجين زايد عندنا، لما عانى السجانون الهولنديون من البطالة لهذا القرن والقرن المقبل”.

وانتقد البغلي في ذات المقال “التشريعات التي تقيد الحريات والتي ساهمت في إدراج عقوبة الحبس لكثير من الجرائم، ومنها جرائم الرأي والتواصل الاجتماعي، والتعرض للدول الشقيقة، إضافة إلى خلو القوانين الزجرية من استبدال العقوبات بالخدمة الاجتماعية، خصوصًا لمرتكبي الجرائم غير الخطيرة”.

واستشهد البغلي بتجارب دول أخرى للتخلص من التكدس في السجون بدلاً من بناء سجون جديدة، قائلاً: “هناك دول تعاملت مع مشكلة اكتظاظ السجون بطرق عديدة، منها البرازيل، التي قررت السلطات فيها التغلب على تلك المشكلة بخصم 4 أيام من مدة العقوبة مقابل كل كتاب يطالعونه”، مشيرًا إلى أنه “لدينا تجربة مماثلة في الكويت، بخفض مدة العقوبة لمن يحفظ أجزاء من القرآن”.

وكان وزير الداخلية الكويتي خالد الجراح أعلن مؤخرًا عن “مشروع لبناء سجن جديد، وترحيل السجناء الأجانب إلى دولهم بهدف معالجة تكدس السجناء في السجن المركزي الحالي”، دون بيان إذا تم فعلاً اتخاذ خطوات فعلية نحو بناء السجن الجديد وترحيل السجناء الأجانب أم لا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع