برنامج قناة الجزيرة ”ما خفي أعظم“.. انقلب السحر على المخابرات القطرية – إرم نيوز‬‎

برنامج قناة الجزيرة ”ما خفي أعظم“.. انقلب السحر على المخابرات القطرية

برنامج قناة الجزيرة ”ما خفي أعظم“.. انقلب السحر على المخابرات القطرية

المصدر: إرم نيوز

بعد حملة ترويجية كبيرة، بثت قناة الجزيرة القطرية برنامجها الدعائي ”ما خفي أعظم“، والذي أرادت من خلاله تناول محاولة انقلابية على أمير قطر السابق عام 1996، على نحو يخدم ”بروباغاندا“ تشويه ومهاجمة الدول المقاطعة للدوحة.

قناة الجزيرة لا تتكلم عادة عن الشأن القطري، إلا أن صناع القرار في الدوحة سمحوا لها -على ما يبدو- بفتح هذا الملف بعد أن استنفدت في حملاتها الدعائية جميع الاتهامات والملفات والقضايا دون أثر على المقاطعة المفروضة على قطر بسبب مواقفها المثيرة للجدل.

أصابع المخابرات القطرية في إعداد البرنامج لا يخطئها الإعلاميون، فالمقابلات مرتبة مع شخصيات لا يمكنها التحدث دون تصريح أمني، والوثائق التي اعتمد عليها مقدم البرنامج لا يمكنه الحصول عليها بجهد صحفي وإنما من خلال قرار مخابراتي من أرفع مسؤولي صنع القرار في الدوحة.

لكن ”السحر انقلب على الساحر“، فالفيلم الدعائي الذي أريد منه مهاجمة الدول المقاطعة، تحول إلى مناسبة للحديث عن ما لم ترد القناة القطرية التطرق إليه، وهو انقلاب الابن أمير قطر السابق على والده في واقعة شكلت خروجًا صادمًا على الأعراف والتقاليد في المجتمعات الخليجية والعربية والإسلامية، حيث يتمتع الأب في أدبيات هذه المجتمعات، بمكانة فيها من القدسية والاحترام ما يجرم ويشنع ”عقوق الأبناء“ بكل أشكاله.

أستاذ الفلسفة السياسية في جامعة باريس، رامي خليفة العلي، الذي استضافته قناة الجزيرة ليعزز روايتها الدعائية  فاجأها بالقول إن ”البرنامج حاول أن يتجاوز بسرعة وحتى يتجاهل وصول الشيخ حمد إلى سدة الحكم عبر الإطاحة بوالده خليفة، وهذا الحدث يمثل نصف المشهد؛ لأن خليفة هو من قاد المحاولة الانقلابية“.

وأضاف العلي متسائلًا: ”مَن قاد المحاولة الانقلابية هو حمد بن خليفة فكيف تتجاوز ذلك الحدث لتركز على حدث آخر“.

وعلق العضو المعارض بالأسرة الحاكمة في قطر سلطان بن سحيم آل ثاني ساخرًا: ” بعد 22 سنة خلص التحقيق وظهرت نتايج عملية 96 بعد ان مات الشهود         و المدّعى عليهم وجميع الأطراف الا بطل القصة حمد بن خليفه يستحق الفيلم جائزة ”.

واختار المعارض القطري خالد الهيل التذكير بإصدار الأمير حمد مذكرة جلب عن طريق الإنتربول بحق والده الشيخ خليفة.

وقال مغردون مستذكرين انقلاب أمير قطر السابق على والده ”إللي مافيه خير لأبوه وعاق لوالده وش يرجى منه اللهم لاشماته واعوذ بالله عاق لوالده“.

وأشار آخر إلى أن ”شخصا أساء لوالده في حياته وبعد مماته.. تستغربون يسيء لأحد أنبل الشخصيات في تاريخنا المعاصر؟ #قناة_الجزيرة_تسيء_لسلطان_الخير“.

ونشر مغرد صورة تظهر الأمير السابق حمد بن جاسم وهو يودع والده في أرض المطار، قبل أن يعلن الانقلاب عليه وتسلم مقاليد الحكم.

 وفي تفنيد قانوني لما تضمنه الفيلم من محتوى دعائي، كتب المحامي الكويتي سعود مطلق السبيعي : ”“ قادة الانقلاب تمت محاكمتهم جنائياً في محاكمه علنية، وترافع عنهم محامون فلماذا لم يذكر المتهمون أمام المحكمة، أن من جندهم هو السعودية والإمارات والبحرين لدرء التهمة عنهم، فعلى ”الجزيرة“ نشر الأحكام ومحاضر المحكمة الأصلية ليتأكد الجميع خلوها من تورط الدول المذكورة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com