سلطنة عمان تؤكد أن السلطان قابوس في "صحة طيبة"

سلطنة عمان تؤكد أن السلطان قابوس في...

البلاط السلطاني يصدر بيانه بعد تداول وسائل إعلام أنباء عن تدهور صحة سلطان عمان.

مسقط – قال البلاط السلطاني في سلطنة عمان، اليوم الإثنين، إن ”سلطان البلاد قابوس بن سعيد في صحة طيبة“، وأجرى فحوصات طبية وسيتابعها خلال الفترة القادمة.

وجاء هذا البيان بعد تداول وسائل إعلام أنباء عن تدهور صحة سلطان عمان على خلفية إصابته بمرض السرطان.

وقال ديوان البلاط السلطاني، في بيان نشرته وكالة الأنباء العمانية الرسمية، إنه ”يطمئن أبناء عمان الأوفياء بأن السلطان في صحة طيبة ولله المنة والحمد، بعد أن أجرى الفحوصات الطبية، والتي سيتابعها خلال الفترة القادمة بحسب برنامج طبي محدد“.

ويقضي السلطان قابوس، بحسب البيان، ”إجازته السنوية في منزله بجمهورية ألمانيا الاتحادية“.

وأضاف أن السلطان ”يُدير شؤون وطنه العزيز – خلال إجازته – موجهاً ومتابعاً لكافة مسارات التنمية في مختلف بقاع الوطن“.

وكانت وسائل إعلام قد ذكرت في وقت سابق أن السلطان قابوس يخوض صراعا مريرا مع مرض السرطان، وأنه نقل إلى مدينة ميونيخ الألمانية بعد أن قضى نحو سبعة أشهر عاجزا عن الحركة.

والسلطان قابوس هو ثامن سلاطين أسرة البوسعيد، وينحدر نسبه من الإمام أحمد بن سعيد المؤسس الأول لسلطنة عمان.

وعلى خلاف نظرائه من حكام منطقة الخليج العربي، فإن السلطان قابوس لم يعلن وريثاً للعرش، وهو متزوج، وليس له أبناء.

وتنص المادة السادسة من الدستور العماني على أن مجلس العائلة الحاكمة يختار وريثاً للعرش بعد أن يصبح العرش شاغراً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com