تونس: لا أزمة دبلوماسية مع الإمارات ولديهم مخاوف من ”عمليات إرهابية“

تونس: لا أزمة دبلوماسية مع الإمارات ولديهم مخاوف من ”عمليات إرهابية“

المصدر: فريق التحرير

قالت الناطقة باسم الرئاسة التونسية سعيدة قراش، اليوم الاثنين، إن ما يحدث بين بلادها والإمارات لا يرقى إلى حدود ”الأزمة الدبلوماسية“، وذلك على خلفية تعليق تونس رحلات شركة الخطوط الإماراتية من وإلى تونس عقب منع تونسيات من السفر.

وأوضحت قراش، في حديث لإذاعة ”شمس أف أم “ المحلية أن السلطات الإماراتية لديها معلومات أمنية جدية حول إمكانية تنفيذ عمليات إرهابية من طرف نساء تونسيات، أو نساء حاملات لجواز سفر تونسي في إطار خروج المقاتلين من سوريا.

واعتبرت قراش أن الأمور لا تُدار بروح عدائية، وأنه توجد أزمة لكنها ليست ”أزمة دبلوماسية“، وفيما يتعلق بمطالبة الدولة التونسية باعتذار رسمي من الإمارات، أوضحت قراش أنه إذا استدعى الأمر ستطالب تونس باعتذار رسمي من الإمارات.

وفي جانب آخر، ذكرت إذاعة ”شمس اف أم “ أنه تم تشكيل خلية أزمة مشتركة بمقر وزارة النقل التونسية، للاجتماع بحضور ممثلين عن وزارة الشؤون الخارجية، ووزارة الداخلية، وديوان الطيران المدني، والمطارات، وممثلين عن شركة الطيران الإماراتية.

وقالت شركة طيران الإمارات مساء الأحد إنها ”ستوقف رحلاتها إلى تونس، بعد أن أعلنت تونس عن حظر رحلات الشركة إليها“.

وقالت ”طيران الإمارات“ على تويتر ”بناء على تعليمات السلطات الـتونسـية وابتداء من الاثنين تعلق ”طيران الإمارات“ رحلاتها من تونس وإليها حتى إشعار آخر“.

وكانت وزارة النقل التونسية، قالت في بيان في وقت سابق إنها ”قررت تعليق رحلات شركة الخطوط الإماراتية من وإلى تونس إلى حين تمكّن الشركة من إيجاد الحل المناسب لتشغيل رحلاتها طبقًا للقوانين والمعاهدات الدولية“.

وقال أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات على تويتر ”تواصلنا مع الإخوة في تونس حول معلومة أمنية فرضت إجراءات محددة وظرفية، وفِي الإمارات -حيث نفخر بتجربتنا في تمكين المرأة- نقدر المرأة الـتونسـية ونحترمها ونثمن تجربتها الرائدة، ونعتبرها صمّام الأمان، وعلينا أن نتفادى معًا محاولات التأويل والمغالطة“.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com