الكويت تلاحق عضوًا بالسفارة الإيرانية على علاقة بخلية العبدلي

الكويت تلاحق عضوًا بالسفارة الإيرانية على علاقة بخلية العبدلي

المصدر: إرم نيوز

أكدت السلطات الكويتية ملاحقتها لأحد الدبلوماسيين الإيرانيين السابقين المطرودين بعد أن ثبتت علاقته بخلية العبدلي.

وأكد النائب الأول لرئيس الوزراء وزير الخارجية الشيخ صباح الخالد، أن الوزارة اتخذت الإجراءات تجاه ما ورد بحيثيات الحكم الصادر في قضية خلية العبدلي، وعلاقة أحد العاملين في السفارة الإيرانية في الكويت بأفراد الخلية.

ونقلت صحيفة ”الرأي“ الكويت عن رد الوزير على سؤال برلماني أن التحقيقات أثبتت علاقة السفارة الإيرانية مع الخلية وأن أحد كوادرها كان حلقة الوصل بين الخلية وقيادة الحرس الثوري، لافتاً إلى التأكيد للسلطات الإيرانية وفق القنوات الرسمية على دور السفارة في دعم أفراد خلية العبدلي.

ويبدو أن هذه القضية ستكتسب زخماً مع زيارة الرئيس اللبناني ميشال عون إلى الكويت،  في ضوء ثبوت مشاركة ومساهمة حزب الله اللبناني في الخلية.

وكانت الكويت سلمت في أغسطس/آب الماضي مذكرة احتجاج إلى الحكومة اللبنانية التي أكدت وقوف لبنان ضد أي عمل من شأنه تهديد أمن واستقرار الكويت.

ورفضت محكمة التمييز الكويتية مطلع أكتوبر/تشرين الأول الماضي التماس هيئة دفاع متهمي خلية العبدلي لإلغاء حكم الحبس، وقررت عدم قبول طلب المتهمين بإعادة النظر في الحكم الصادر بإدانتهم بالتخابر والانتماء لحزب الله.

وتعود قضية خلية العبدلي، التي اتهم فيها 26 شخصا، إلى آب/أغسطس 2015، عندما أعلنت وزارة الداخلية الكويتية اعتقال ”أعضاء في خلية إرهابية“، ومصادرة كميات كبيرة من الأسلحة في منطقة العبدلي، شمال العاصمة الكويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com