الحكومة الكويتية تستقيل منعاً لاستجواب نيابي لأحد أعضائها

الحكومة الكويتية تستقيل منعاً لاستجواب نيابي لأحد أعضائها

المصدر: فريق التحرير

قال تلفزيون الكويت، اليوم الإثنين، إن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح قبل استقالة الحكومة وكلف رئيس الوزراء والوزراء بتصريف العاجل من الأمور.

وتأتي هذه الخطوة بعد أن استجوب نواب في البرلمان، الثلاثاء الماضي، وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ووزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد العبدالله الصباح وقدموا طلبا للتصويت على طرح الثقة به في جلسة الثلاثاء المقبل، كما هدد نواب آخرون بتقديم استجوابات لوزراء آخرين.

وأفادت تقارير إعلامية محلية، اليوم الإثنين، بأن رئيس الوزراء الكويتي ووزراء حكومته تقدموا باستقالتهم، وأن أمير البلاد قبلها وكلف الوزراء بتصريف الأعمال.

وكانت مصادر حكومية مطلعة قد أفادت، الأربعاء الماضي، بأن الوزراء في الحكومة الكويتية قدموا استقالاتهم إلى رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح.

وأشارت المصادر إلى أن استقالة الحكومة الكويتية ردا على طلب استجواب وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء وزير الإعلام بالوكالة الشيخ محمد عبدالله المبارك الصباح، من النائبين رياض العدساني، وعبدالكريم الكندري، وتقديم طرح الثقة فيه من 10 نواب، حيث أعلن رئيس مجلس الأمة الكويتي الأربعاء المقبل، جلسة للتصويت على الطلب.

ويتطلب حجب الثقة النصف زائد واحد، أي 32 صوتًا، من مجموع عدد أعضاء المجلس وهم 50، إلى جانب الوزراء البالغ عددها حاليًا 14 وزيرًا (يتمتعون بعضوية البرلمان بحكم الدستور)، بينهم نائب منتخب، وبذلك يصبح المجمع الكلي 63 عضوًا، لكن رئيس المجلس عادة لا يصوت، فيتبقى 62 لأن أحد الوزراء هو نائب أيضًا، وهو ما يبدو قد اقترب من التحقق بإعلان 27 نائبًا عزمهم التصويت بحجب الثقة.

واعتبرت الحكومة الاستجواب تأجيجا لا مبرر له، خصوصًا أن ما يطرح في الاستجوابات قضايا إما غير دستورية أو منظورة أمام القضاء ولجان تحقيق على حد وصف مصادر مقربة منها.

وأعرب رئیس مجلس الامة الكويتي مرزوق الغانم عقب لقائه أمیر البلاد يوم الاربعاء الماضي عن اعتقاده بعدم وجود نية لحل لمجلس الامة لكنه توقع عدم حضور الحكومة لجلسة الاسجواب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة