تقرير: دخل النفط في سلطنة عُمان يقفز 39% في 8 شهور

تقرير: دخل النفط في سلطنة عُمان يقفز 39% في 8 شهور

المصدر: إرم نيوز

قفزت الإيرادات النفطية في سلطنة عُمان نحو 39% خلال الشهور الثمانية الأولى من العام الحالي ما أدى إلى تقلص عجز الميزانية لأكثر من الثلث.

وأظهرت إحصائية رسمية أن السلطنة حافظت على التزامها بترشيد النفقات من أجل الوصول إلى توازن في الميزانية في السنوات المقبلة رغم ضعف أسعار النفط.

وأشارت النشرة الشهرية التي أصدرها المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، إلى أن قيمة الصادارت النفطية ارتفعت بحدة إلى 2960 مليون ريال (7.7 مليار دولار) في الشهور الثمانية الأولى من العام الحالي من حوالي 2126 مليون ريال (5.5 مليار دولار) في نفس الفترة من العام 2016.

وأوضح التقرير أن الارتفاع كان نتيجة الزيادة الكبيرة في متوسط سعر الخام العُماني إلى حوالي 51 دولارًا للبرميل مقابل 37.6 دولار في نفس الفترة على الرغم من الانخفاض الطفيف في الإنتاج إلى 968500 برميل يوميًا من  حوالي مليون برميل يوميًا.

وزادت إيرادات الغاز أيضًا نحو 10.4% إلى 958 مليون ريال (2.5 مليار دولار) من 868 مليون ريال (2.3 مليار دولار) في تلك الفترة.

وأدت تلك الزيادات إلى ارتفاع إجمالي الإيرادات الفعلية بنسبة 29.8% إلى 5336.3 مليون ريال (13.87 مليار دولار) من 4267.4 مليون ريال (11.09 مليار دولار).

وأظهرت النشرة أن إجمالي الإنفاق الفعلي انخفض بنسبة ضئيلة بلغت 1.3% ليصل إلى حوالي 7342.7 مليار ريال (19.09 مليار دولار) في الشهور الثمانية الأولى من العام الحالي مقابل 7439 مليار ريال (19.34 مليار دولار) في نفس الفترة من العام 2016.

وبذلك بلغ العجز الفعلي في الميزانية نحو 2776.4 مليار ريال (7.28 مليار دولار) منخفضًا بنسبة 36.5% عن العجز السابق البالغ 4371.6 مليار ريال (11.36 مليار دولار) في نفس الفترة بحسب التقرير.

وبين التقرير أن السلطنة زادت من الاقتراض بنسبة  كبيرة بلغت 47% لتمويل العجز على حساب السحب من الاحتياط المالي، إذ وصل الاقتراض إلى نحو 4089 مليون ريال (10.63 مليار دولار) مقابل 2780 مليون ريال (7.23 مليار دولار) في نفس الفترة في حين تراجع حجم السحب من الاحتياط بنسبة 66% ليصل إلى 500 مليون ريال (1.3 مليار دولار) من حوالي 1500 مليون ريال (3.9 مليار دولار).

وتعتمد سلطنة عُمان -وهي ليست عضوًا في منظمة أوبك- على صادرات النفط والغاز بشكل كبير في موازناتها السنوية، ويبلغ احتياط النفط المثبّت فيها نحو 5.3 مليار برميل في حين يقدر احتياطها من الغاز الطبيعي بحوالي ترليون متر مكعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com