البشير يهاتف الشيخ محمد بن زايد وولي العهد السعودي لشكرهما على جهودهما في رفع العقوبات الأمريكية

البشير يهاتف الشيخ محمد بن زايد وولي العهد السعودي لشكرهما على جهودهما في رفع العقوبات الأمريكية

المصدر: الأناضول

أجرى الرئيس السوداني عمر البشير، اليوم الثلاثاء اتصالين هاتفيين منفصلين بولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة بالإمارات محمد بن زايد، وولى العهد السعودي محمد بن سلمان، لشكرهما على مجهوداتهما في رفع العقوبات الأمريكية عن بلاده.

وقالت وكالة الأنباء السودانية الرسمية إن البشير “قدم شكره وتقديره لولي عهد أبوظبي لجهوده، وللدور الفعال لدولة الإمارات العربية في رفع العقوبات الاقتصادية” . كما شكره على “تعهده بمواصلة الجهود من أجل رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية للدول الراعية للارهاب”.

وذكرت الوكالة أن محمد بن زايد هنأ البشير على رفع العقوبات المفروضة على السودان.

وأعرب ولي عهد أبوظبي عن أمله أن “يساهم القرار في تعزيز جهود السودان لتحقيق السلام والاستقرار والتنمية في ربوع السودان”

كما أجرى البشير اتصالا هاتفياً بولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بحسب ذات المصدر، وأثنى على الجهود التي بذلها وكللت برفع العقوبات عن السودان.

والجمعة الماضية، أعلنت واشنطن، رفع العقوبات الاقتصادية المفروضة على السودان منذ 1997، على أن يدخل القرار حيز التنفيذ في 12 أكتوبر/تشرين الأول الجاري.

ولم يتضمن القرار رفع اسم السودان من القائمة الأمريكية الخاصة بالدول “الراعية للإرهاب”.

ويشمل قرار رفع العقوبات الاقتصادية في جانب منه، إنهاء تجميد أصول حكومية سودانية، في وقت يعاني فيه اقتصاد البلاد، منذ انفصال جنوب السودان عنه، عام 2011، من أزمة شح سيولة.

ويعني بقاء السودان في هذه القائمة استمرار فرض قيود عليه، منها حظر تلقيه المساعدات الأجنبية، أو بيع السلاح إليه.

محتوى مدفوع