العميد الصوارمي خالد سعد
العميد الصوارمي خالد سعد

السودان يطلق سراح العميد الصورامي

أطلقت السلطات السودانية، يوم الأحد، سراح العميد الصوارمي خالد سعد، المتحدث السابق باسم القوات المسلحة في عهد الرئيس المعزول عمر البشير.

واعتقل الصورامي في تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، بعد ساعات من إعلانه تشكيل قوة مسلحة من متقاعدي الجيش.

وأعلن متقاعدون من القوات المسلحة السودانية عن تشكيل كيان عسكري تحت اسم "قوات كيان الوطن العسكري"، يهدف إلى إلغاء اتفاقية "سلام جوبا" وتحسين العلاقة مع جمهورية مصر العربية.

ورفض القائد العام لقوات "كيان الوطن" العسكري، العميد الصوارمي، الكشف عن عدد القوات، لكنه وصفها بالضخمة.

وشغل المسؤول العسكري منصب المتحدث الرسمي باسم القوات المسلحة السودانية في عهد الرئيس المعزول عمر البشير.

وقال في مؤتمر صحفي، إن الكيان لديه 28 هدفًا أبرزها إلغاء اتفاقية جوبا، وتحسين العلاقة مع جمهورية مصر العربية، فضلًا عن التمسك بوطنية القوات المسلحة ووحدتها، إضافة إلى تمثيل الولايات التي لم تكن لها قوات عسكرية.

وأبان أن هذه القوات منتشرة بكل ولايات السودان، ونفى منح رتب عسكرية لمنسوبيها، مؤكدًا قدرتهم على تنظيمها.

وقال: "ليس لدينا صدام مع القوات النظامية، ولن نلجأ إلى إغلاق الطرق والتظاهرات وغيرها من الأساليب التي من شأنها أن تدخلنا في مواجهة مع القوات النظامية".

وطالب بوحدة القوات المسلحة، مؤكدًا جاهزيتهم للتنازل من أجل ذلك.

وأوضح أن هذه القوات تأتي للرد على الحركات المسلحة التي حصلت على مناصب ووزارات، مضيفًا أن "الوسط والشمال لم يتم منحهما أي مناصب للقيادة والوزارات لأنهما لم يكونا قوات أسوة بحركات دارفور".

وأعلن رفضهم لأي قوات لحركات مسلحة، مؤكدًا تنازلهم عن هذه القوات في حال توحدت القوات المسلحة، وقال: "من حق أي إقليم تقرير المصير إذا لم يجد ما يحتاجه في الحكومة".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com