الداخلية المصرية تعلن مقتل “عز الأسود” المتهم الرئيسي في هجوم البدرشين

الداخلية المصرية تعلن مقتل “عز الأسود” المتهم الرئيسي في هجوم البدرشين

أعلنت وزارة الداخلية المصرية، يوم الأربعاء، عن مقتل المتشدد الخطير الملقب بـ “عز الأسود”، المتهم الرئيسي في هجوم البدرشين ، بعدما تعقبته أجهزة الأمن بإحدى البنايات السكنية في مدينة الإسكندرية.

وقالت الوزارة، في بيان لها: إن “عمليات تتبع المتهم الرئيسي في الهجوم المسلح الذي وقع بتاريخ 14 يوليو /تموز الماضي واستهدف القوة الأمنية المعينة بدائرة مركز البدرشين بمحافظة الجيزة، وأسفر عن استشهاد خمسة من رجال الشرطة، تمكنت من تحديد مكان اختباء الهارب عز عيد محمد مليجي وشهرته “عز الأسود” بإحدى الشقق السكنية بمنطقة البيطاش بالدخيلة في محافظة الإسكندرية.

وأضافت الداخلية أن “المعلومات أفادت باتخاذ المتهم الرئيسي في الهجوم العديد من الوسائل التأمينية للتخفي للحيلولة دون رصده واستخدامه بطاقة رقم قومي خاصة بشخص آخر”.

وتابعت: “عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا تم استهداف مكان اختباء المتهم المذكور، إلا أنه بادر بإطلاق الأعيرة النارية حال استشعاره باقتراب القوات الأمنية، الأمر الذي اضطر القوات للتعامل معه مما أسفر عن مصرعه، وعُثر بحوزته على بندقية خرطوش وكمية كبيرة من الطلقات”.

وقالت: إن “المعلومات السابقة بشأن الحادث كشفت عن انتماء العناصر المتطرفة المتورطة في ارتكابه لإحدى البؤر التكفيرية واتخاذها من وكرين كائنين بمنطقتي السادس من أكتوبر و فيصل بالهرم  مكانًا لاختبائهم ومداهمة الوكرين بتاريخ 25 يوليو/تموز 2017، والذي أسفر عن مصرع أربعة من تلك العناصر وضبط الأسلحة المستخدمة في ارتكاب الحادث وكمية من المواد المستخدمة في تصنيع العبوات المتفجرة”.

وتشهد مصر عمليات مسلحة تستهدف مسؤولين أمنيين ومواقع عسكرية وشرطية بين الحين والآخر، وهي العمليات التي تزايدت خلال العامين الماضيين، في أكثر من محافظة وخاصة في شبه جزيرة سيناء؛ ما أسفر عن مقتل العشرات لا سيما من أفراد الجيش والشرطة.