أخبار

شكري وسيالة يبحثان مستجدات الأزمة الليبية قبل "اجتماع لندن"
تاريخ النشر: 12 سبتمبر 2017 18:42 GMT
تاريخ التحديث: 12 سبتمبر 2017 18:43 GMT

شكري وسيالة يبحثان مستجدات الأزمة الليبية قبل "اجتماع لندن"

أعلنت مصر أنها ستشارك في اجتماع وزاري سداسي الأطراف والذي تستضيفه لندن في 14 سبتمبر/أيلول الجاري لمتابعة تطورات الأزمة الليبية.

+A -A
المصدر: الاناضول

بحث وزير الخارجية المصري سامح شكري، مع نظيره الليبي محمد الطاهر سيالة، مستجدات الأوضاع قبل ”اجتماع لندن“ حول الأزمة الليبية.

جاء ذلك خلال لقائهما، يوم الثلاثاء، على هامش اجتماعات المجلس الوزاري لجامعة الدول العربية في القاهرة، وفق بيان للخارجية المصرية.

ووفق البيان، فإن ”الوزيرين استعرضا خلال اللقاء أبرز التطورات الأمنية، والسياسية على الساحة الليبية، وسبل دعم وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين“.

كما بحثا استعداد ليبيا للاجتماع الوزاري الذي تستضيفه لندن 14 سبتمبر/أيلول الجاري حول الأزمة الليبية.

وأكد وزير الخارجية المصري استمرار القاهرة في بذل جهودها لتقريب وجهات النظر بين مختلف الأطراف الليبية.

وثمّن وزير الخارجية الليبي جهود الدبلوماسية المصرية على مختلف الأصعدة لمساعدة الليبيين على تحقيق التوافق الوطني.

وأعلنت مصر أنها ستشارك في اجتماع وزاري سداسي الأطراف، في العاصمة البريطانية لندن، لمتابعة تطورات الأزمة الليبية.

ووفق بيان للخارجية المصرية، فإن الاجتماع من المقرر أن ينعقد غدًا الأربعاء، بحضور وزراء خارجية كل من: الولايات المتحدة، وبريطانيا، وفرنسا، وإيطاليا، والإمارات، ومصر، إضافة إلى مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا غسان سلامة.

وبحسب البيان ذاته، يهدف الاجتماع السداسي إلى بحث آخر مستجدات الوضع في ليبيا، والاطلاع على نتائج المشاورات التي قام بها المبعوث الأممي مع الأطراف الليبية المختلفة، واتصالاته الإقليمية والدولية.

وينعقد الاجتماع بمبادرة بريطانية، تستهدف توجيه دفعة لجهود تحقيق المصالحة الوطنية في ليبيا، والدفع نحو تنفيذ اتفاق الصخيرات والتأكيد على محورية دور الأمم المتحدة في الأزمة الليبية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك