مصر تعتبر تقرير ”هيومن رايتس“ بشأن التعذيب استهدافًا وتشويهًا جديدًا

مصر تعتبر تقرير ”هيومن رايتس“ بشأن التعذيب استهدافًا وتشويهًا جديدًا

المصدر: محمد الفيومي - إرم نيوز

قالت وزارة الخارجية المصرية: إن التقرير الصادر عن منظمة ”هيومن رايتس واتش“، مؤخرًا، يعتبر حلقة جديدة من حلقات الاستهداف والتشويه المتعمد من جانب تلك المنظمة المعروفة أجندتها السياسية وتوجهاتها المنحازة“.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية أحمد أبو زيد: ”رغم سياسة وزارة الخارجية الثابتة بعدم التعقيب على مثل تلك التقارير غير الموضوعية، إلا أنه إدراكًا لحق المواطن المصري في معرفة الحقيقة، فإنه يتعين الكشف عما تضمنه التقرير من إدعاءات واهية وتسييس واضح للأوضاع في مصر“.

واستنكر أبو زيد استمرار ”المحاولات اليائسة للتشويه المتعمد لثورة 30 يونيو، ووصفها بالانقلاب العسكري ضد رئيس منتخب، في تقرير من المفترض طبيعته الموضوعية غير المسيّسة“، لافتًا إلى أن التقرير قد ذهب إلى أبعد من ذلك في محاولته تشبيه أوضاع حقوق الإنسان في مصر بفترة ما قبل ثورة يناير، الأمر الذي لا يتعارض فقط مع أي قراءة منصفة للأوضاع في مصر، وإنما يعكس نية مبيتة للتحريض على العنف وتأجيج المشاعر“.

وأعرب المتحدث باسم الخارجية المصرية عن أسف بلاده لتبني منظمة تنسب لنفسها حق الدفاع عن الحريات وحقوق الإنسان في العالم، منهجًا يتنافى مع تلك القيم، من خلال ترويج الإشاعات، والإثارة، والاستناد إلى شهادات غير موثقة، وإعادة الترويج لتقارير تعود لأكثر من عقدين من الزمان باعتبارها تعبّر عن الأوضاع الحالية في مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com