شحنة قمح رومانية تحتوي على بذور الخشخاش تثير الجدل في مصر

شحنة قمح رومانية تحتوي على بذور الخشخاش تثير الجدل في مصر

المصدر: محمد منصور - إرم نيوز

اكتشفت السلطات المصرية، اليوم الإثنين، احتواء شحنة قمح روماني مستوردة حجمها 63 ألف طن على بذور الخشخاش ما أثار جدلاً واسعًا شكلت على إثره لجنة لفحص الشحنة بالكامل وكتابة تقرير مفصل.

عثرت إدارة الحجر الزراعي على بذور الخشخاش داخل شحنة قمح روماني وصلت ميناء سفاجا على البحر الأحمر، وعلى إثرها منعت سلطات الحجر الزراعي تفريغ الشحنة، حيث شكلت الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات التابعة لوزارة الصناعة والتجارة لجنة لفحص الشحنة.

وانتهى تقرير الهيئة إلى أن عينة بذور الخشخاش تم العثور عليها داخل رسالة قمح بلد المنشأ لها رومانيًا، وأن العينة عبارة عن 15 ثمرة من أحد أنواع الخشخاش وهو خشخاش الزهور، وتحتوي الثمار بداخلها على بذور ناضجة، وأنها من النباتات الممنوع دخولها أو زراعتها أو تداولها داخل مصر.

وقال التقرير، إن الحجر الزراعي أرسل عينة واحدة من ميناء سفاجا إلى معامل وزارة الزراعة داخل برطمان بلاستيكي شفاف، حيث أظهرت نتائج الفحص المعملي وجود خشخاش ممنوع تداوله أو دخوله إلى مصر.

أشار التقرير إلى أن الرسالة مرفوضة زراعيًا طبقا للقانون رقم 53 لسن 1966 وتم إخطار مباحث الميناء وفرع الأمن الوطني بسفاجا والرقابة الإدارية بالغردقة.

ووصلت سفاجا سفينة وادي طيبة وعلى متنها 63 ألف طن قمح قادمة من رومانيا، وبفحص الشحنة من قبل رجال الحجر الزراعي عثر على بذور من ثمرة الخشخاش.

وتعاقدت مصر أكبر مشتر للقمح في العالم على كميات كثيفة غير مسبوقة من القمح في أقل من شهر وبما مثل نحو 20% من المستهدف للسنة المالية 2017-2018 بأكملها، وذلك وسط انخفاض التوريد المحلي.

وطرحت مصر 4 مناقصات في تموز/ يوليو الماضي واشترت خلالها ما يصل إلى 1.245 مليون طن من نحو 6.2 مليون طن مستهدفة للعام، وبالمقارنة كانت مصر تعاقدت في تموز/ يوليو من السنة المالية 2016-2017 على شراء 300 ألف طن من القمح من خلال مناقصتين فقط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com