كواليس أولى جلسات محاكمة مرسي و21 إخوانيًا في قضية التخابر – إرم نيوز‬‎

كواليس أولى جلسات محاكمة مرسي و21 إخوانيًا في قضية التخابر

كواليس أولى جلسات محاكمة مرسي و21 إخوانيًا في قضية التخابر

المصدر:  شوقي عصام - إرم نيوز

ظهر الرئيس المعزول محمد مرسي، خلال أولى جلسات محاكمته أمس الأحد، بقاعة أكاديمية الشرطة بالتجمع الخامس، في إعادة محاكمته هو و21 آخرين من قيادات جماعة ”الإخوان المسلمين“، في قضية التخابر مع جهات أجنبية منها دولة قطر وحركة حماس.

وتحدث مرسي من القفص بعد أن وافقت المحكمة، ليقول: ”إنه مع كامل احترامي للمحكمة، فأنا ما زلت على موقفي برفضي لهذه المحاكمة، لأن المحكمة غير مختصة ولائيًا لي، لأنني رئيس الجمهورية“.

 وضجت قاعة المحكمة بما جاء به مرسي، فيما حاول البعض من قيادات الجماعة الموجودين في القفص إحداث حالة من الهرج، إلا أن هيئة المحكمة تدخلت ومنعت ذلك، بتهديدها بعدم استكمال الجلسة، وبالتالي عدم الاستماع لطلبات المتهمين.

 وشهدت القاعة تقديم الدفاع عن المتهمين، معظمها طلبات طبية تتعلق بتحويل القيادي الإخواني جهاد الحداد إلى المستشفى لإجراء رنين مغناطيسي لركبته، وأيضًا تحويل قيادي آخر لإجراء عملية ”الفتاق“، وتحويل ثالث من قيادات الجماعة، ويدعى خليل العقيد إلى الطب الشرعي للكشف عليه في ظل اتهامه للمسؤولين عن السجن بممارسة التعذيب بحقه.

 ومن بين قيادات الجماعة المتواجدين في إعادة المحاكمة أمس الأحد، مرشد الجماعة محمد بديع، والقيادات: عصام العريان ورفاعة الطهطاوي وصفوت حجازي وأسعد الشيخة وأحمد عبد العاطي.

 وتعاد المحاكمة بعد قرار محكمة النقض بإلغاء أحكام الإعدام، وإعادة المحاكمة لقيادات الجماعة، في تهم القيام بأعمال تخريبية مع تنظيمات إرهابية بالداخل المصري منذ العام 2005 حتى 2013، والتعاون والتخابر مع جهات أجنبية من بينها دولة قطر، وإفشاء أسرار تضر بالأمن القومي المصري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com