”التموين“ المصرية توضح حقيقة رفع الدعم الحكومي عن الخبز

”التموين“ المصرية توضح حقيقة رفع الدعم الحكومي عن الخبز

المصدر: محمد المصري - إرم نيوز 

نفى المستشار الإعلامي لوزارة التموين والتجارة الداخلية في مصر، ممدوح رمضان، ما يتردد بشأن تخلي الدولة عن مسؤوليتها بخصوص رفع الدعم عن رغيف الخبز، مشددًا على أن سعره سيبقى 5 قروش.

وأوضح رمضان لـ ”إرم نيوز“ أن ”هناك فرقًا بين دعم الدقيق ودعم رغيف الخبز“، مشيرًا إلى أن ”أصحاب المخابز سيشترون الدقيق بالسعر الحر ويبيعون الرغيف بـ5 قروش ويحصلون على فارق التكلفة من وزارة التموين“.

وأضاف أن ”قرار الوزارة هو تعديل إداري في المنظومة، وليس رفعًا للدعم كما روج البعض“، لافتًا إلى أنه ”سيتم تسليم القمح للمطاحن بالسعر الحر، بينما ستشتري المخابز منها الدقيق بالسعر الحر وسيتم بيع الرغيف للمواطن بسعر 5 قروش كما هو سار حاليًا وستدفع الحكومة فارق سعر تكلفة إنتاج الرغيف بعد التأكد من وصوله للمواطن“.

وتابع أن ”هذه الخطوة تساهم في اقتصار الدعم على الخبز المبيع إلى المستهلكين فعًلا ويوفر من فاتورة دعم الغذاء ويقضي على تهريب الدقيق في السوق السوداء وتقليص الهدر“.

ووفقًا لوزارة التموين فإن هذا الإجراء الجديد يساعد الدولة على توفير 8 مليارات جنيه أي ما يعادل 447 مليون دولار من فاتورة دعم الغذاء للسنة المالية 2017-2018 والمرصود لها 85 مليار جنيه.

يشار إلى أن وزارة التموين والتجارة الداخلية أعلنت أمس الأربعاء وقف دعم الدقيق لبرنامج الخبز المدعم بداية من الشهر المقبل في خطوة جديدة ضمن برنامج الإصلاح الاقتصادي، وسرى لغط حول القرار بأن الإجراء يعني رفع الدعم عن رغيف الخبز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة