إخلاء سبيل رجل الأعمال المصري أحمد عز ومنعه من السفر

إخلاء سبيل رجل الأعمال المصري أحمد عز ومنعه من السفر

المصدر: محمد علام - إرم نيوز

قررت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، إخلاء سبيل أحمد عز، أمين التنظيم السابق في ”الحزب الوطني“ المنحل في عهد الرئيس الأسبق مبارك، وهو القرار الذي شمل أيضًا عمرو عسل رئيس ”هيئة التنمية الصناعية“ الأسبق.

وتضمن القرار استمرار منع الرجلين من السفر ودفع كل منهما 250 ألف جنيه كفالة لحين البت في القضية المعروفة إعلاميًا بـ ”تراخيص الحديد“، حيث تم تأجيل الجلسة للسادس من سبتمبر/أيلول المقبل.

وجاء قرار محكمة جنايات القاهرة بعد توسل أحمد عز للمحكمة عبر فريق دفاعه بحتمية إخلاء سبيله، نظرًا لظروفه الصحية، حيث حضر لمقر المحكمة معلقًا أحد الأجهزة الطبية على جسده، مشيرًا إلى معاناته من مرض نادر وفقًا لفريق الدفاع عنه.

وقال فريق الدفاع: ”عز يعاني من أمراض في القلب تشكل خطورة على حياته حال استمرار حبسه، مشيرين إلى حضوره من أحد المستشفيات التي يعالج فيها بشكل دوري لحضور المحاكمة، وإثبات عدم تهربه من المحاكمة، في الوقت الذي أبدى فيه نيته التصالح في القضايا المنسوبة إليه دون انتظار استكمال محاكمته“.

وأضاف فريق الدفاع أن ”إجراءات التصالح تتوقف على قرار إخلاء سبيله، حيث يصعب إنهاء إجراءات التصالح وهو في السجن، الأمر الذي يجعله مسلوب الإرادة والتحرك، وعز لن يهرب وليس لديه نية للهروب بل قام بتجهيز قبره في مصر“.

وقال عز الذي حضر الجلسة برفقة زوجته: ”مستعد للتصالح مع الأجهزة أو المؤسسات المعنية بأي ثمن، دون انتظار استكمال المحاكمة رغم ثقتي في البراءة وذلك نظراً لظروفي الصحية، ولم أعد أتحمل المجيء إلى المحكمة بين الحين والآخر“.

وقضت محكمة النقض مسبقًا بإلغاء الحكم الصادر من محكمة جنايات القاهرة، بمعاقبة عز وعسل بالسجن المشدد لمدة 10 سنوات، في القضية المعروفة إعلاميًا بـ ”تراخيص الحديد“ واتهامهما بإهدار 660 مليون جنيه من المال العام، وتسهيل الاستيلاء عليه بمشاركة رشيد محمد رشيد، وزير التجارة والصناعة الأسبق الذي عوقب في القضية وأنهى إجراءات المصالحة مع الدولة مؤخرًا.

يذكر أن أحمد عز أحد أبرز رجال الرئيس الأسبق حسني مبارك، وكان يشغل منصب أمين التنظيم في ”الحزب الوطني“ المنحل قبل ”ثورة 25 يناير“ التي انطلقت العام 2011، وتسبب تدخله في تزوير انتخابات البرلمان العام 2010 لصالح مرشحي الحزب الذي ترأسه مبارك في موجة غضب كانت إحدى أهم أسباب اندلاع الثورة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com