أخبار

البرلمان المصري يقر تمديد حالة الطوارئ في عموم البلاد 3 أشهر‎
تاريخ النشر: 04 يوليو 2017 15:09 GMT
تاريخ التحديث: 04 يوليو 2017 15:09 GMT

البرلمان المصري يقر تمديد حالة الطوارئ في عموم البلاد 3 أشهر‎

السيسي كان قد أعلن حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر في أبريل/ نيسان بعد مقتل ما لا يقل عن 45 شخصًا في تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين خلال احتفالات أحد السعف.

+A -A
المصدر: رويترز

وافق البرلمان المصري، اليوم الثلاثاء، على قرار الرئيس عبدالفتاح السيسي بتمديد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد لمدة ثلاثة أشهر.

وكان السيسي أعلن حالة الطوارئ لمدة ثلاثة أشهر في أبريل/ نيسان بعد مقتل ما لا يقل عن 45 شخصًا في تفجيرين انتحاريين استهدفا كنيستين خلال احتفالات أحد السعف.

وقال مجلس الوزراء المصري يوم 22 يونيو/ حزيران الماضي، إنه وافق على قرار رئيس الجمهورية بمد حالة الطوارئ  3 أشهر أخرى.

ويتطلب القرار موافقة مجلس الوزراء والبرلمان حتى يصبح نافذًا.

وقال علي عبدالعال رئيس البرلمان في جلسة اليوم: ”الأسباب التي على أساسها فرضت الطوارئ لا تزال قائمة، ومن ثم استوجب مدها“.

وأضاف: ”الخطر لا يزال قائمًا“.

وقُتل 26 شخصًا في هجوم بالرصاص شنه مسلحون على مركبات تقل مسيحيين بالقرب من دير بمحافظة المنيا جنوبي القاهرة في مايو/ أيار.

وأعلن تنظيم داعش المتشدد مسؤوليته عن الهجمات التي أودت بحياة نحو 100 مسيحي خلال الشهور القليلة الماضية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك