للنساء فقط.. ”مشوار“ المصرية سبيل الخريجات للعمل كسائقات

للنساء فقط.. ”مشوار“ المصرية سبيل الخريجات للعمل كسائقات

المصدر: زكية هداية - إرم نيوز

فتحت شركة ”مشوار“ وهي شركة مساهمة مصرية، الطريق أمام السيدات في مصر للعمل كسائقات، وفي الوقت نفسه لتوفير وسيلة مواصلات ”للسيدات فقط“، حيث بدأت الشركة الجديدة المنافَسة مع شركتي ”أوبر“ و“كريم“ وتختلف عنهما بتدشين قسم خاص للسيدات، حيث يكون قائد السيارة سيدة والعميل أيضًا سيدة لتوفير الأمان للسيدات والفتيات، وفقًا لمسؤولي الشركة.

لم تكن هالة أحمد السيدة البالغة من العمر ٣٥ عامًا تجد وظيفة بعد تخرجها من كلية الآداب إلا في هذه الشركة ،التي تم تأسيسها في مصر الشهر الماضي، لتقوم على توفير سيارات الأجرة للعملاء على غرار شركات أخرى تعمل في هذا المجال داخل القاهرة.

وقالت هالة في تصريح خاص لـ ”إرم نيوز“ إنها تلقت تدريبًا مكثفًا على قيادة السيارات داخل الشركة، ووفرت لها سيارة تدفع أقساطها كل شهر من راتبها داخل الشركة، حيث يتم توقيع عقود بين العاملات بالشركة وأحد البنوك بضمان من الشركة وبعد سداد الأقساط تكون السيارة ملكًا للكابتن التي تقودها.

وأشارت رشا عمار المتحدث الإعلامي للشركة إلى أن ”مشوار“ شركة تُنافس في مجال تقديم خدمة النقل للمواطنين، ولكنها تركز على توفير فرص عمل للسيدات المعيلات اللاتي وصلت نسبتهن داخل الأسر المصرية إلى 40 % من السيدات اللاتي ينفقن على أبنائهن نتيجة الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعيشها مصر وارتفاع نسب حالات الطلاق.

وأضافت أن الشركة تفتح الباب أمام الفتيات والسيدات لإيجاد فرصة عمل جيدة داخل شركة تحفظ حقوق العاملين بها وتعطيهم حقوقهم وتوفر لهم تدريبًا جيدًا على القيادة وكيفية استعمال هواتف الأندرويد في تحديد الأماكن على الخرائط الموجودة على الهواتف.

وفي وقت سابق أعلنت الشركة أنها بدأت دورات تدريبية لتعليم السيدات القيادة بالتعاون مع خبراء في مجال تعليم القيادة ضمن مبادرة تحت عنوان ”الستات بتعرف تسوق“، مستهدفة تشغيل 10 آلاف سيدة خلال 2017.

من جانبه، قال محمود الخولي مدير عام ”مشوار“ إن الشركة تم تأسيسها كشركة مساهمة مصرية تدفع ضرائب للحكومة، وذلك منذ شهر من قبل رجال أعمال مصريين ويمنيين كمؤسسة تهدف للربح وتعمل في مجال تقديم خدمة النقل للمواطنين.

وأوضح الخولي أن الشركة تقدم خدمة للسيدات اللاتي لم يجدن فرص عمل حيث يتم توفير سيارات لهن بالتعاقد مع أحد البنوك وجلب سيارات يتم تقسيط أسعارها وبالتالي تمتلك السيدة سيارة وتعمل عليها أيضًا بعد تلقيها تدريبًا على القيادة داخل الشركة واختبارها عدة مرات لتوفير عنصر الأمان لمن يتعامل مع الشركة ويطلب خدمة ”مشوار“ التي تم إطلاقها على هواتف ”أندرويد“.

وعن شروط العمل داخل الشركة قال الخولي، إن أهمها الحصول على مؤهل دراسي عالٍ ومظهر حسن ويتم قبول المتقدمات من سن ٢١ سنة وحتى ٤٨ عامًا وليس ضمن شروط العمل داخل الشركة إجادة القيادة بل يتم تعليمها للعاملين بالشركة بعد ذلك.

وشركة ”مشوار“ هي أول شركة مساهمة مصرية تعمل في مجال توفير السيارات الملاكي وتقدم خدمة خاصة بالسيدات والعائلات تحت مسمى ”حواء“ وتعمل بها سيدات بشكل كامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com