مصر

مصرية تحرق غرفة نوم "ضرتها" فتقتل طفلًا رضيعًا
تاريخ النشر: 04 مايو 2017 12:50 GMT
تاريخ التحديث: 04 مايو 2017 12:50 GMT

مصرية تحرق غرفة نوم "ضرتها" فتقتل طفلًا رضيعًا

النيابة العامة تقرر حبس المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيق، وتنتدب الطب الشرعي لتشريح جثة الطفل قبل التصريح بدفنه.

+A -A
المصدر: يوسف القاضي- إرم نيوز

لقي طفل رضيع لم يتجاوز عمره 6 أشهر في مصر مصرعه خنقاً، بسبب الأدخنة الكثيفة ليكون ضحية ”كيد النسا“ بين والدته وزوجة أبيه ”ضرتها“، حيث قامت الزوجة الثانية لوالده بإشعال النار في ملابس والدته بغرفتها، ليلقى الطفل مصرعه.

بدأت الواقعة بتلقي قسم شرطة برج العرب في الاسكندرية بلاغاً يفيد باشتعال النيران في إحدى الشقق السكنية، لينتقل رجال الأمن والحماية المدنية لمقر الواقعة محل البلاغ لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

وبالفحص والمعاينة والسيطرة على النيران، تبين أن الحريق جاء بسبب خلافات بين سيدتين متزوجتين من رجل واحد، حيث أقدمت الزوجة الثانية على إشعال النار في ملابس ضرتها بغرفتها، تزامناً مع وجود طفلها بالغرفة الذي لقي مصرعه خنقاً.

واتهم الزوج زوجتيه بالتسبب في الحريق ووفاة الرضيع، كما تبين من التحريات قيام الزوجة الثانية بارتكاب الواقعة، حيث اعترفت أمام جهات التحقيق بإشعال النار في ملابس ضرتها بغرفة نومها، دون علمها بوجود الطفل الرضيع داخل الغرفة، مؤكدة عدم قصدها قتله وإنما الانتقام من والدته لخلافات بينهما تتعلق بالغيرة بين الزوجتين.

وقررت النيابة العامة إحالة جثة الطفل للطب الشرعي، فيما قررت حبس الزوجة المتهمة 4 أيام على ذمة التحقيق، وإخلاء سبيل الزوجة الأولى بعد الاستماع لأقوالها.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك