بعد إدانته بأعمال عنف.. حكم نهائي بتأييد إعدام داعية إسلامي مناصر لمرسي

بعد إدانته بأعمال عنف.. حكم نهائي بتأييد إعدام داعية إسلامي مناصر لمرسي

المصدر: وكالات- إرم نيوز

أيدت أعلى محكمة طعون مصرية ، اليوم الاثنين، حكما بإعدام داعية مناصر للرئيس المصري المعزول محمد مرسي، إثر إدانته في أعمال عنف شمالي البلاد عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة بالقاهرة الكبرى، في صيف 2013، وفق مصدر قضائي.

وأشار المصدر، مفضلا عدم ذكر اسمه، كونه غير مخول له الحديث لوسائل الإعلام، إلى أن محكمة النقض (أعلى محكمة طعون)، قضت اليوم، برفض الطعن المقدم من فضل المولى حسني،  أحد مناصري مرسي على حكم بإعدامه صادر من محكمة بمحافظة الإسكندرية في 5 يونيو/حزيران 2016 .

وأوضح المصدر أنه بخلاف حسني، رفضت المحكمة ذاتها أيضا طعن 16 آخرين حصلوا على أحكام متفاوتة بين السجن 5 و10 سنوات، في القضية ذاتها، التي تشمل اتهامات بينها ”الانضمام لجماعة محظورة، وارتكاب أعمال عنف عقب فض اعتصام رابعة والنهضة بالقاهرة الكبرى“.

وخرج فضل المولى حسني، وهو  داعية إسلامي في مظاهرات مناهضة للنظام عقب الإطاحة بمرسي من الحكم في 3 يوليو/ تموز 2013.

وأكد المصدر أن حكم النقض نهائي وغير قابل للطعن، وفق القانون المصري، حيث أنها أعلى محكمة تنظر الطعون وآخر درجات التقاضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com